ميركل تؤكد إمكانية إجراء نقاش مفتوح حول تدابير كورونا

ميركل تؤكد إمكانية إجراء نقاش مفتوح حول تدابير كورونا

دافعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مجدداً عن القيود التي تفرضها حكومتها في سبيل احتواء جائحة كورونا، مؤكدة في المقابل إمكانية إجراء نقاشات ديمقراطية حولها. وقالت ميركل في رسالتها الأسبوعية المتلفزة عبر الإنترنت اليوم السبت: “كل فرد لدينا له الحرية في انتقاد قرارات الحكومة علانية”، مضيفة أن أي شخص بإمكانه أن يعبر عن موقفه في مظاهرات سلمية….




المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل (أرشيف)


دافعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مجدداً عن القيود التي تفرضها حكومتها في سبيل احتواء جائحة كورونا، مؤكدة في المقابل إمكانية إجراء نقاشات ديمقراطية حولها.

وقالت ميركل في رسالتها الأسبوعية المتلفزة عبر الإنترنت اليوم السبت: “كل فرد لدينا له الحرية في انتقاد قرارات الحكومة علانية”، مضيفة أن أي شخص بإمكانه أن يعبر عن موقفه في مظاهرات سلمية.

وأضافت ميركل بمناسبة “اليوم العالمي للديمقراطية”، الموافق الثلاثاء المقبل: “نحن دولة لا تقمع حرية التعبير أو النقاش العام أو المشاركة، بل تضمن ذلك – ولهذا السبب يحسدنا الكثير من الناس في العالم”.

وذكرت ميركل أن فرض قيود على التواصل وفرص الزيارات والحياة الثقافية خلال أزمة كورونا يعتبر “حقاً إملاءات على الديمقراطية، ومع ذلك، فإن هذه التدابير، التي يُجرى الإطلاع عليها بحرية ومناقشتها على نطاق واسع، قد أتت ثمارها، وقالت: “لقد ساعدتنا في منع الانتشار غير المنضبط للجائحة”.

وفيما يتعلق بالدول الأخرى، شددت المستشارة على أن الديمقراطية وسيادة القانون والحرية ليست للأسف مسألة بديهية، وقالت: “نرى في العالم كيف يمكن حتى للأنظمة الاستبدادية أن تكون ناجحة اقتصادياً وتتحدانا في العديد من المجالات – ولكن على حساب الحقوق الأساسية”.

وأكدت ميركل مجدداً قلقها بشأن التطورات في بيلاروس، وقالت: “هناك تُداس الحملة من أجل الديمقراطية بالأقدام حرفياً. قلوبنا مع المتظاهرين السلميين. الشجاعة والتصميم اللذان خرجوا بهما إلى الشوارع من أجل الحرية وسيادة القانون أمر مثير للإعجاب “.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً