تأهيل موظفي الإنقاذ والأمن البحري بدبي في مجالات «السلامة البحرية»

تأهيل موظفي الإنقاذ والأمن البحري بدبي في مجالات «السلامة البحرية»

نظم مركز شرطة الموانئ، بالتعاون مع الإدارة العامة للتدريب في شرطة دبي، دورة السلامة البحرية، لـ230 موظفاً من العاملين في الأمن والإنقاذ البحري في شرطة دبي، بهدف رفع كفاءة الأداء في هذا المجال، وتسليط الضوء على أهم المعارف والعلوم والتجارب والممارسات في السلامة البحرية والأجهزة الملاحية والسباحة وقيادة الزوارق.وقال العقيد عبيد إبراهيم بن حضيبه السويدي، مدير مركز…

emaratyah

نظم مركز شرطة الموانئ، بالتعاون مع الإدارة العامة للتدريب في شرطة دبي، دورة السلامة البحرية، لـ230 موظفاً من العاملين في الأمن والإنقاذ البحري في شرطة دبي، بهدف رفع كفاءة الأداء في هذا المجال، وتسليط الضوء على أهم المعارف والعلوم والتجارب والممارسات في السلامة البحرية والأجهزة الملاحية والسباحة وقيادة الزوارق.
وقال العقيد عبيد إبراهيم بن حضيبه السويدي، مدير مركز شرطة الموانئ بالوكالة، إن شرطة دبي تحرص على تدريب وتأهيل المورد البشري ورفده بأحدث العلوم والمعارف التخصصية، لضمان الارتقاء بمستوى العمل والأداء إلى أعلى المستويات، ومنها التأهيل في مجال الأمن والإنقاذ البحري، الذي يحظى بمتابعة واهتمام مباشر من الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وبتوجيهات ومتابعة من اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، مساعد القائد العام لشؤون المنافذ.
وأضاف: إن الواجهة البحرية لدبي تشكل حلقة مهمة للإمارة من الناحية الاقتصادية، والسياحية، والمجتمعية، لذا فإن شرطة دبي، ومن خلال أهدافها الاستراتيجية، تعمل بشكل دائم على عقد مثل هذه الدورات المهمة، التي من شأنها أن تعزز من دور مركز شرطة الموانئ في المهام الموكلة إليه من تأمين وتوفير السلامة البحرية لمرتادي البحر، ولمختلف الأنشطة السياحية والاقتصادية.
وأوضح أن المتدربين بعد أن تجاوزوا التدريب عن بعد عن طريق برنامج التدريب الذكي في الإدارة العامة للتدريب، التحقوا بدورة السلامة البحرية، والتي تضمنت عدة محاور منها السلامة البحرية وفق أعلى المعايير، والأجهزة الملاحية، وقيادة الزوارق والسباحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً