7803 طلاب وطالبات يدرسون في 3 أفرع لجامعة أبوظبي

7803 طلاب وطالبات يدرسون في 3 أفرع لجامعة أبوظبي

استقبلت جامعة أبوظبي بأفرعها الـ3 في «أبوظبي، وطحنون بن محمد في العين ودبي» مع انطلاق العام الدراسي الجديد لعام 2020 نحو 1705 طلاب وطالبات، ليصل إجمالي الطلبة 7803 طلاب وطالبات، حيث ركز الطلاب الجدد على الالتحاق بـ 11 تخصصاً.وقال بسام راكان مرّة، مدير إدارة استقطاب الطلبة في جامعة أبوظبي لـ«الخليج» ركز الطلاب الجدد على الالتحاق بـ11 تخصصاً وهم الماجستير في إدارة…

emaratyah

استقبلت جامعة أبوظبي بأفرعها الـ3 في «أبوظبي، وطحنون بن محمد في العين ودبي» مع انطلاق العام الدراسي الجديد لعام 2020 نحو 1705 طلاب وطالبات، ليصل إجمالي الطلبة 7803 طلاب وطالبات، حيث ركز الطلاب الجدد على الالتحاق بـ 11 تخصصاً.
وقال بسام راكان مرّة، مدير إدارة استقطاب الطلبة في جامعة أبوظبي لـ«الخليج» ركز الطلاب الجدد على الالتحاق بـ11 تخصصاً وهم الماجستير في إدارة الأعمال، الماجستير في الإدارة الهندسي، وبكالوريوس العلوم في أمن الفضاء الإلكتروني، البكالوريوس في الإعلام، بكالوريوس إدارة الأعمال، بكالوريوس العلوم في تكنولوجيا المعلومات، بكالوريوس العلوم في الهندسة الطبية والحيوية، الماجستير في إدارة المشاريع، بكالوريوس العلوم في الصحة العامة، بكالوريوس العلوم في علم الوراثة الجزيئية والطبية، بكالوريوس العلوم في التغذية والحميات.
وطرحت الجامعة 9 برامج وتخصصات هندسية إضافية في فرع (طحنون بن محمد) في العين والذي يقدم 40 برنامجاً دراسياً على مستوى البكالوريوس والدبلوم والماجستير، والتي تمكن الطلبة الالتحاق بها اعتباراً من الفصل الدراسي الأول من العام الأكاديمي 2020-2021، وشملت البرامج الإضافية أربعة برامج بكالوريوس وثلاثة برامج للدراسات العليا وتخصصين جديدين ضمن برنامجي بكالوريوس سابقين في فرع العين، وهي حاصلة جميعها على اعتماد هيئة الاعتماد الأكاديمي في وزارة التربية والتعليم.
وأكدت الجامعة حرصها على تقديم تجربة أكاديمية شاملة للطلبة الجدد، من خلال العمل دوماً على توسيع نطاق البرامج التي تقدمها لهم في مختلف مقرات الجامعة والتي تلعب دوراً هاماً في مسيرة التطور التي تشهدها مدينة العين والإمارات بشكل عام، فمن خلال هذه البرامج، تتيح الفرصة أمام الأجيال الشابة لتتخصص في مجالات واعدة، التي تُعد جزءاً محورياً من مستقبل سوق العمل الذي يشهد ثورة رقمية وتغييرات متسارعة.
وأوضحت أن نموذج التعليم الهجين يشهد إتمام بعض الأنشطة الجامعية افتراضياً ، بما ذلك الامتحانات القصيرة والاختبارات الشفوية ومناقشات الدراسات العليا، في حين تتم بعض الأنشطة الأخرى في حرم الجامعة بطاقة استيعابية تبلغ 50% للطلبة والكوادر الإدارية والتدريسية، ويشمل ذلك الأنشطة البحثية والمخبرية وأنشطة الاستوديوهات والاختبارات النهائية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً