رشق زعيم اليمين الإيطالي المتطرف سالفيني بالطماطم في فعالية انتخابية

رشق زعيم اليمين الإيطالي المتطرف سالفيني بالطماطم في فعالية انتخابية

اضطر رئيس حزب الرابطة اليميني المتشدد ووزير الداخلية الإيطالي السابق ماتيو سالفيني لتعليق فعالية في إقليم كامبانيا في إطار الحملة للانتخابات المحلية في 20 و21 سبتمبر (أيلول) الجاري، وسط صافرات وصيحات استهجان حاضرين، علاوة على رشقه بالطماطم. واضطر سالفيني لتعليق خطابه في مدينة توري ديل غريكو بعد 5 دقائق من بدياته، حين بدأت مجموعة في الهتاف ضده ورميه بالطماطم.وقال…




وزير الداخلية الإيطالي السابق ماتيو سالفيني (أرشيف)


اضطر رئيس حزب الرابطة اليميني المتشدد ووزير الداخلية الإيطالي السابق ماتيو سالفيني لتعليق فعالية في إقليم كامبانيا في إطار الحملة للانتخابات المحلية في 20 و21 سبتمبر (أيلول) الجاري، وسط صافرات وصيحات استهجان حاضرين، علاوة على رشقه بالطماطم.

واضطر سالفيني لتعليق خطابه في مدينة توري ديل غريكو بعد 5 دقائق من بدياته، حين بدأت مجموعة في الهتاف ضده ورميه بالطماطم.

وقال سالفيني، إن “من يلقي الطماطم، يهين ويهدد، لا يحتج. إنه فعل غير حضاري”، وذلك عند مغادرته المنصة بعدما قاطع عشرات المتظاهرين كلمته عدة مرات.

ووعد بالعودة إلى هذه المدينة من أجل “الطيبين، وهم غالبية سكان هذه المدنية المسالمين والهادئين والجادين في العمل”.

وتعرض سالفيني لحادثة مماثلة يوم الأربعاء الماضي في فعالية انتخابية أخرى في بونتاسيفي بفلورنسا، أين تقدمت نحوه امرأة وأمسكت به ومزقت قميصه وقطعت قلادة كان يضعهما حول عنقه.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن السيدة منحدرة من الكونغو، وكانت في اضطراب “نفسي وبدني”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً