مؤسسات أبوظبي العقابية تمنع تسرب كورونا إليها

مؤسسات أبوظبي العقابية تمنع تسرب كورونا إليها

أعرب مدير عام شرطة أبوظبي اللواء مكتوم علي الشريفي عن تقديره للجهود المبذولة لمواجهة تداعيات جائحة كورونا لافتاً إلى تميز المنظومة الأمنية بمختلف وحداتها في تقديم مبادرات رائدة بالتعاون مع الشركاء. وأكدت مديرية المؤسسات العقابية والإصلاحية بقطاع أمن المجتمع اهتمامها بتوجيهات القيادة الشرطية موضحة أنها عملت على تقديم نموذج متميز لضمان استمرار الأعمال للمحافظة على جميع العاملين…




alt


أعرب مدير عام شرطة أبوظبي اللواء مكتوم علي الشريفي عن تقديره للجهود المبذولة لمواجهة تداعيات جائحة كورونا لافتاً إلى تميز المنظومة الأمنية بمختلف وحداتها في تقديم مبادرات رائدة بالتعاون مع الشركاء.

وأكدت مديرية المؤسسات العقابية والإصلاحية بقطاع أمن المجتمع اهتمامها بتوجيهات القيادة الشرطية موضحة أنها عملت على تقديم نموذج متميز لضمان استمرار الأعمال للمحافظة على جميع العاملين والنزلاء باتخاذ الاجراءات الاحترازية التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية، ومراعاة إجراءات التعامل مع فيروس كورونا من حيث الوقاية والعلاج، ما سمح بتجنب تسجيل إصابات بين نزلاء المنشآت العقابية والاصلاحية في إمارة ابوظبي.

وبادرت المديرية بتفعيل الخدمات الالكترونية الرقمية المستحدثة بسياسات ومنهجيات علمية دقيقة ومنها نظام الخدمة الذاتية “معين” لتمكين النزلاء من تسجيل طلباتهم للتواصل الداخلي، والتقاضي عن بعد باستخدام الاتصال المرئي مع دائرة القضاء بأبوظبي، وتقديم خدمة نافذتي للاتصال والزيارة عن بعد بالتنسيق مع 22 مركز شرطة، والتنسيق مع بنك أبوظبي الأول لتحويل المبالغ المالية لحسابات النزلاء.

وعملت المديرية على توسعة المباني لمنع اكتظاظ النزلاء، ومراقبة المشتبه في إصابتهم الكترونياً بدل الحبس الاحتياطي، وقضايا الجنح، واتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية حتى التأكد من تعافيهم، إلى جانب صدور عفو عن عدد من النزلاء وتسهيل اجراءات عودتهم إلى بلدانهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً