انفجارات تهز منشأة عسكرية في الأردن

انفجارات تهز منشأة عسكرية في الأردن

هزت سلسلة انفجارات قوية مدينة الزرقاء الأردنية في ساعة مبكرة اليوم الجمعة، وقالت السلطات إنها كانت نتيجة تماس كهربائي على الأرجح في مستودع ذخيرة تابع للقوات المسلحة. وقالت الحكومة وقيادة الجيش، إنه لم ترد أنباء عن حدوث إصابات نتيجة الانفجارات التي وقعت في الصحراء شرقي ثاني أكبر مدن الأردن.وأضاءت ألسنة اللهب الضخمة ليل الصحراء، وأمكن رؤيتها …




(أرشيف)


هزت سلسلة انفجارات قوية مدينة الزرقاء الأردنية في ساعة مبكرة اليوم الجمعة، وقالت السلطات إنها كانت نتيجة تماس كهربائي على الأرجح في مستودع ذخيرة تابع للقوات المسلحة.

وقالت الحكومة وقيادة الجيش، إنه لم ترد أنباء عن حدوث إصابات نتيجة الانفجارات التي وقعت في الصحراء شرقي ثاني أكبر مدن الأردن.

وأضاءت ألسنة اللهب الضخمة ليل الصحراء، وأمكن رؤيتها من مسافة بعيدة بلغت حد العاصمة عمان الواقعة على بعد 35 كيلومتراً باتجاه الجنوب الغربي.

وقالت نبيلة عيسى وهي ربة بيت وأم لخمسة أطفال وتقيم بمدينة الزرقاء “شعرنا وكأن زلزالاً وقع. ارتجت النوافذ وتطاير الزجاج وبدأ أولادي يصرخون”.

وأغلقت قوات الأمن الزرقاء الصناعية الواسعة التي يقطنها 1.5 مليون نسمة، ومنعت السيارات من دخولها أو الخروج منها. ومُنع الصحفيون الراغبون في الوصول لموقع الانفجار على بعد حوالي عشرة كيلومترات إلى الشرق من مواصلة التحرك لوجهتهم.

والمنطقة الصحراوية التي شهدت الانفجار بها عدد من القواعد العسكرية الرئيسية المجهزة بآليات أمريكية، ومن بينها مدرج طائرات بُني في 2018. وموقع الأردن الجغرافي يجعل منه مركزاً مثالياً للإمدادات اللوجيستية للولايات المتحدة، بما في ذلك الحامية العسكرية الأمريكية في التنف بجنوب شرق سوريا.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن الانفجار “نتج عن تماس كهربائي في المستودعات التي تقع في منطقة معزولة وغير مأهولة وتخضع للمراقبة المباشرة بواسطة الكاميرات”.

وقال العضايلة إن المستودع يحتوي على قنابل مورتر متقادمة وغير صالحة للاستعمال”، غير أن مصدراً بالجيش قال شريطة عدم ذكر اسمه إن من بين أسلحة الموقع صواريخ مضادة للطائرات موجهة بدقة.

وامتنعت قيادة الجيش عن التعليق على سبب الانفجارات وقالت إنها قيد التحقيق.

ويقول مسؤولون أمريكيون إن المساعدات العسكرية للأردن تساعده على بناء قدراته الدفاعية في إطار استراتيجية إقليمية أوسع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً