الام الكتف أسبابها وطرق علاجها

الام الكتف أسبابها وطرق علاجها







الكتف هو أحد أكثر مفاصل الجسم مرونة واستخداماً في حياتنا اليومية، لذا فإن أي ألم في الكتف قد يعتبر مزعجاً بشكل خاص وأكثر من ألم أي مفصل اخر. ويمكن ان يتعرض الكتف لعوامل عدة تسبب الالم والاوجاع وصعوبة تحريك الكتف، لذا يشدد الدكتور عامر منصور، استشاري جراحة العظام والمفاصل في مستشفى نوفومد دبي مارينا على ضرورة معرفة كافة الاسباب …

الكتف هو أحد أكثر مفاصل الجسم مرونة واستخداماً في حياتنا اليومية، لذا فإن أي ألم في الكتف قد يعتبر مزعجاً بشكل خاص وأكثر من ألم أي مفصل اخر.

ويمكن ان يتعرض الكتف لعوامل عدة تسبب الالم والاوجاع وصعوبة تحريك الكتف، لذا يشدد الدكتور عامر منصور، استشاري جراحة العظام والمفاصل في مستشفى نوفومد دبي مارينا على ضرورة معرفة كافة الاسباب الكامنة وراء الام الكتف بغية معالجتها والتخلص منه، لضمان صحة الكتف على الدوام.

اسباب الام الكتف

بحسب د. منصور، تختلف الام الكتف من مريض إلى آخر، من حيث الأسباب والفئة العمرية من الشباب الرياضيين أو الأشخاص العاديين من كبار السن.

وبالنسبة للأشخاص الرياضيين، فان الام الكتف يمكن أن تنتج بسبب الحركات المفاجئة أو التواء معين من خلال ممارسة الالعاب الرياضية التي لها علاقة بالكتف مثل كرة اليد، وكرة السلة والتي تؤدي إلى قطع في الأوتار والأربطة.

أما بالنسبة لكبار السن فهي نتيجة التكلس أو الخشونة التي تصيب منطقة المفاصل والأكتاف نتيجة تآكل الغضاريف والتي ينتج عنها قطع الأوتار أيضاً، يضيف د. منصور.

وهناك أسباب أخرى لالام الكتف، مثل التهاب الغدة أو نقص فيتامين سي ويمكن الكشف عنها من خلال الفحص السريري.

أما أهم الأمراض الشائعة التي تصيب الكتف فهو مرض Impingement Syndrome الذي يوثر بشكل مباشر على احتكاك الأوتار مع العظم، وأسبابه أما خلقية أو زيادة في التكلس بين الأوتار والعظام.

ويتم تشخيص وعلاج هذه الحالات إما من خلال العلاج الفيزيائي في الحالات البسيطة أو من خلال التنظير لإعادة المسافة بين الوتر والعظم وتفادي القطع لهذه الأوتار.

طرق علاج الام الكتف

تعتبر جراحات الكتف من التخصصات الجديدة في الطب الحديث. وقد لجأ الأطباء في الآونة الأخيرة لهذا النوع من التخصص بسب الحالات المتزايدة من الأشخاص الذين يعانون من الام الكتف في العالم.

ويقول د. منصور انه عند التشخيص، يجب التأكد أولاً إذا الالم هو فعلاً من منطقة الكتف أو من أماكن أخرى قد تكون مسؤولة عن الام الكتف مثل عضلات الرقبة وانزلاقات الغضروف. كما يمكن أن يكون الروماتيزم أو التهاب المفاصل من الأسباب غير المباشرة لآلام الكتف.

ويلجأ الطبيب إلى تشخيص الحالة من خلال التحدث إلى المريض عن تحديد مكان الالم والوقت الذي يشعر به بالالم سواء في الصباح أو المساء، أو عند القيام بالحركة أو بدون حركة.

كما يقوم الطبيب بالفحص السريري لديسك الرقبة والأوتار وجميع عضلات الكتف وحركتها، لأن كل عصب ووتر له وظيفة معينة. ويلجأ الأطباء في حالة قطع الأوتار إلى استخدام الدعامات الخاصة لإعادتها إلى وضعها الطبيعي.

ومن الأخطاء الشائعة عند المريض والتي تفاقم من مشكلة الام الكتف:

• اللجوء إلى المسكنات عند البدء بالشعور بالام الكتف وإهمال تشخيص الحالة.

• تجنب الذهاب إلى الطبيب والذي يمكن أن ينتج عنه ضرر كبير في الكتف واللجوء إلى الجراحة.

• الذهاب إلى الطبيب الغير المختص بهذا النوع من الأمراض خاصة الحالات التي تتطلب اختصاص طب رياضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً