المعارضة اليابانية تندمج قبيل اختيار خليفة لآبي

المعارضة اليابانية تندمج قبيل اختيار خليفة لآبي

اندمج معسكر المعارضة الياباني المنقسم منذ فترة طويلة اليوم الخميس، لتشكيل حزب جديد لمواجهة حزب رئيس الوزراء المستقيل شينزو آبي. وقرر حزب المعارضة الرئيسي “الحزب الدستوري الديمقراطي الياباني”، وثاني أكبر أحزاب المعارضة “الحزب الديمقراطي من أجل الشعب”، تشكيل قوة معارضة أكبر حيث من المقرر أن يختار المعسكر الحاكم خليفة لآبي الأسبوع المقبل.وأعلن آبي استقالته بسبب مشكلات…




رئيس الوزراء المستقيل شينزو آبي (أرشيف)


اندمج معسكر المعارضة الياباني المنقسم منذ فترة طويلة اليوم الخميس، لتشكيل حزب جديد لمواجهة حزب رئيس الوزراء المستقيل شينزو آبي.

وقرر حزب المعارضة الرئيسي “الحزب الدستوري الديمقراطي الياباني”، وثاني أكبر أحزاب المعارضة “الحزب الديمقراطي من أجل الشعب”، تشكيل قوة معارضة أكبر حيث من المقرر أن يختار المعسكر الحاكم خليفة لآبي الأسبوع المقبل.

وأعلن آبي استقالته بسبب مشكلات صحية في أواخر أغسطس(آب) الماضي، ومن المقرر أن ينضم ما مجموعه 149 نائباً إلى الحزب الجديد، الذي يحتفظ باسم “الحزب الدستوري الديمقراطي الياباني”، بينما قرر زعيم “الحزب الديمقراطي من أجل الشعب” يويشيرو تاماكي عدم الانضمام، مشيراً إلى الاختلافات السياسية.

وسوف يشكل تاماكي حزباً جديداً يضم أكثر من 10 نواب، وتم ترشيح يوكيو إيدانو الذي يقود حزب “الحزب الدستوري الديمقراطي الياباني”، لزعامة الحزب المدمج حديثاً في سباق على القيادة اليوم الخميس.

ويقول المحللون إن “آبي أصبح رئيس الوزراء الأطول خدمة، على الرغم من قلة الإنجازات المهمة، بفضل المعارضة المشتتة منذ فترة طويلة”.

وفي عام 2009، حقق “الحزب الديمقراطي الياباني” المعارض نصراً ساحقاً، منهياً أكثر من نصف قرن من الحكم المتواصل للحزب الديمقراطي الليبرالي.

ومع ذلك، وفي أواخر عام 2012 استعاد حزب آبي الديمقراطي الليبرالي الحكم من خلال تحقيق نصر ساحق على الحزب الديمقراطي الياباني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً