مترو دبي عنوان ازدهار الإمارة وتألقها

مترو دبي عنوان ازدهار الإمارة وتألقها

إعداد: محمد ياسين نشر سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، مقطع فيديو عبر حساب سموّه على «إنستجرام» بمناسبة الذكرى السنوية الحادية عشرة، لتشغيل مترو دبي.واحتفل المترو أمس الأربعاء بهذه المناسبة، إذ أصبح أحد معالم دبي ودولة الإمارات، فمنذ تدشينه نقل أكثر من مليار ونصف المليار راكب.في مثل هذا اليوم عام 2009، افتتح…

emaratyah

إعداد: محمد ياسين

نشر سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، مقطع فيديو عبر حساب سموّه على «إنستجرام» بمناسبة الذكرى السنوية الحادية عشرة، لتشغيل مترو دبي.
واحتفل المترو أمس الأربعاء بهذه المناسبة، إذ أصبح أحد معالم دبي ودولة الإمارات، فمنذ تدشينه نقل أكثر من مليار ونصف المليار راكب.
في مثل هذا اليوم عام 2009، افتتح صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الخط الأحمر لمترو دبي الذي يبلغ طوله 52 كيلومتراً، ويضم 29 محطة، بينها 4 تحت الأرض، و24، على جسور، ومحطة واحدة في الأرض.
وبعد مرور عامين، على تشغيل الخط الأحمر وتحديداً في 9 سبتمبر 2011، افتتح صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد، الخط الأخضر الذي يبلغ طوله 23 كيلومتراً، ويضم 18 محطة منها 6 تحت الأرض و12 على جسور، ويشترك الخطان، في محطتي الاتحاد وبرجمان.

مسار 2020

ودشن صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد، خلال يوليو الماضي، التشغيل الرسمي لمسار 2020 للمترو، الذي يمتد من محطة «جبل علي» على الخط الأحمر إلى محطة «إكسبو 2020»، بطول 15 كيلومتراً، ويضم سبع محطات، بكلفة 11 مليار درهم. وتشمل مساحة المحطات العلوية في مسار إكسبو 2020 بين 8100 و 8800 متر مربع، فيما تراوح مساحة المحطتين النفقيتين بين 27000 و 28700 متر مربع، وتبلغ مساحة محطة إكسبو 2020 قرابة 18800 متر مربع.

تصميم متميز

وتتميز محطة إكسبو 2020، بتصميمها الفريد على شكل أجنحة الطائرة، لتعكس انطلاق مدينة دبي المستقبل نحو الابتكار، كما تضم المحطة التي تبلغ مساحتها الكلية 18800 متر مربع، وتصل طاقتها الاستيعابية إلى 522 ألف راكب يومياً في الاتجاهين، بمعدل 29 ألفاً في الساعة في الاتجاهين. وتضم رصيفين لصعود الركاب وثلاثة مسارات، وربطت من الجهة الشرقية بمعرض إكسبو وإكسبو CoEx، ومن الجهة الغربية بالمركز التجاري والمجمع العمراني، وروعي في تصميمها التكامل مع منظومة المواصلات العامة، حيث خصصت مواقف للحافلات ومركبات الأجرة.

تطور متسارع

ودأبت هيئة الطرق والمواصلات بدبي على تطوير المرافق الخاصة بالمترو، في جميع خطوطه ومحطاته، حتى تتناسب مع النمو المتسارع للإمارة، وتلبي تطلعات مستخدميه حيث شمل مسار 2020، توريد 50 قطاراً، منها 15 لخدمة معرض إكسبو، و35 لتحسين مستوى خدمة المترو، وأجريت كثير من التحسينات على التصميم الداخلي للقطارات الجديدة، لتوفير راحة أكثر للركاب وزيادة الطاقة الاستيعابية للعربات، حيث خصصت العربة الأخيرة للنساء والأطفال، وبقي جزء من الأولى للدرجة الذهبية، فيما خصصت باقي العربات للدرجة الفضية، مع إعادة توزيع المقاعد بطريقة عرضية في الدرجة الذهبية، وطولية في الدرجة الفضية، وعربة النساء والأطفال.
ويسهم هذا التوزيع في زيادة الطاقة الاستيعابية للقطارات بنسبة 8%، بحيث تزيد سعة القطار من 643 راكباً إلى 696 راكباً. وتشمل التحسينات تصاميم جديدة للمقابض والإضاءة، واستخدام شاشات العرض الرقمية الحديثة للإعلانات، ووضع خريطة ديناميكية مضاءة لخط المترو ومحطاته، واستخدام نظام الإضاءة الحديثة «LED» الموفر للطاقة، وتعديل تصميم المنطقة المخصصة للأمتعة، بحيث يمكن استخدامها لوقوف الركاب، وخيار توزيع المقاعد على جانبي القطار، وزيادة عرض الممر بين العربات.
كما روعي فيها ملاءمتها لأصحاب الهمم، وسهولة وسرعة دخول الركاب وخروجهم، في حين أبقي على الشكل الخارجي للقطارات، حفاظاً على الهوية التصميمية للمترو، باستخدام ألوانه المعروفة لدى الجمهور.

خدمات متطورة

توفر هيئة الطرق والمواصلات في كل خطوط المترو، خدمات متطورة، من ضمنها مقصورة ذهبية وأخرى للنساء والأطفال، فضلاً عن توفير خدمات الإنترنت اللاسلكي المتاح للركاب، فضلاً عن تزويدها بأكثر من 3 آلاف كاميرا مراقبة، للحفاظ على الأمن على مدار الساعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً