روسيا تعرض الوساطة بين تركيا وقبرص

روسيا تعرض الوساطة بين تركيا وقبرص

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الثلاثاء من نيقوسيا أن بلاده “تتابع عن كثب الوضع” في شرق البحر المتوسط، وأعرب عن استعداد موسكو لتقديم المساعدة في المحادثات بين تركيا وقبرص من أجل “تطوير حوار حقيقي يهدف إلى حلول مقبولة للطرفين”. ويزور لافروف قبرص في إطار زيارة رسمية بعد أن مر يوم الاثنين بسوريا، حيث التقى…




وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف (أرشيف)


أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الثلاثاء من نيقوسيا أن بلاده “تتابع عن كثب الوضع” في شرق البحر المتوسط، وأعرب عن استعداد موسكو لتقديم المساعدة في المحادثات بين تركيا وقبرص من أجل “تطوير حوار حقيقي يهدف إلى حلول مقبولة للطرفين”.

ويزور لافروف قبرص في إطار زيارة رسمية بعد أن مر يوم الاثنين بسوريا، حيث التقى في دمشق بالرئيس بشار الأسد.

والتقى المسؤول الروسي بكل من رئيس قبرص نيكوس أناستاسياديس ونظيره نيكوس خريستودوليديس، واستعرض معهما الوضع في شرق البحر المتوسط وعمليات تركيا للتنقيب عن النفط والغاز، ما تعتبرها كل من قبرص واليونان استفزازية وغير قانونية.

منذ أن بدأت قبرص في طرح مناقصات بين شركات دولية للتنقيب عن الغاز الطبيعي في المياه الواقعة في جنوب الجزيرة، احتجت تركيا -التي أبقت شمال قبرص تحت سيطرتها العسكرية منذ 1974- على هذه المبادرة التي تعتبرها “أحادية الجانب” وهذا في العام، أرسلت سفن تنقيب واستكشاف جيولوجي خاصة بها.

ونفذت تركيا خلال الأسابيع الأخيرة مناورات بحرية جديدة زادت من حدة الأزمة مع اليونان بسبب ترسيم حدود المناطق الاقتصادية البحرية الخاصة.

وفي 30 يوليو (تموز)، طلب أناستاسيادس من نظيره الروسي فلاديمير بوتين التدخل كي توقف تركيا أعمالها “غير القانونية” في المياه الإقليمية لقبرص.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس الدبلوماسية الروسية أن روسيا، إذا طلبت الأطراف المعنية، ستقدم دعمها لإجراء حوار.

من ناحية أخرى، أعرب لافروف في تصريحاته اليوم عن مخاوف بلاده من تصرفات الولايات المتحدة في شرق البحر المتوسط والتي، بحسب قوله، “تساهم في تأجيج الصراع بلاد من إيجاد حلول سلمية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً