بريطانيا تصنع 30 مليون جرعة من لقاح كورونا وتستعد لطرحه في هذا التاريخ

بريطانيا تصنع 30 مليون جرعة من لقاح كورونا وتستعد لطرحه في هذا التاريخ

كشف وزير الصحة في المملكة المتحدة، أن عملية تصنيع 30 مليون جرعة من لقاح جامعة أكسفورد، جارية فعليا، مؤكدا أن هذه الجرعات كافية لتطعيم نصف السكان.

كشف وزير الصحة في المملكة المتحدة، أن عملية تصنيع 30 مليون جرعة من لقاح جامعة أكسفورد، جارية فعليا، مؤكدا أن هذه الجرعات كافية لتطعيم نصف السكان.

وقال مات هانكوك، إنهم يأملون في طرح اللقاح قبل انتهاء العام الحالي، لكن المرجح أن يطلق اللقاح في الأشهر الأولى من عام 2021، بحسب صحيفة “ديلي ميل”.

وتعمل جامعة أكسفورد على تطوير لقاح ضد فيروس كورونا المستجد، من إنتاج شركة ” أسترازينيكا” للأدوية، كما هو الحال في عدد من دول العالم التي تشهد سباقا لإنتاج لقاح لمكافحة الفيروس التاجي.

وأضاف هانكوك في تصريح لإذاعة “LBC Today”، أنه متفائل بأن اللقاح سيطرح في الأشهر القليلة المقبلة، للأشخاص الأكثر ضعفا في “أفضل سيناريو”، رغم ذلك يؤكد الوزير البريطاني أن بداية العام المقبل هو الموعد الأرجح لطرح اللقاح بعد اعتماده.

وأثبتت التجارب الأولية نتائج مبشرة للقاح أكسفورد، بعد أن أظهر أمانه للاستخدام على البشر، بحسب موقع “الحرة”.

ويشارك أكثر من 50 ألف شخص في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية للقاح البريطاني، حيث يتم منح الجرعات لعشرات الآلاف من الأشخاص لمعرفة إذا ما كان يمنعهم من الإصابة بمرض “كوفيد 19” الناجم عن فيروس كورونا.

وأكدت الشركة المنتجة، أنها تستطيع تصنيع ملياري جرعة من اللقاح بحلول صيف عام 2021، حيث طلبت الولايات المتحدة شراء 300 مليون جرعة، بينما اشترت المملكة المتحدة مسبقا 100 مليون جرعة.

ويواجه اللقاح البريطاني معضلة الاعتماد من قبل وكالة الأدوية الأوروبية، خلال الفترة الانتقالية للبريكست، حيث تنتهي هذه الفترة عام 2021.

رغم ذلك، يعتقد المسؤولون إذا ما أثبت العلماء أن لقاحهم يعمل بشكل فعال، يمكن للوكالة التنظيمية للأدوية ومنتجات الرعاية الصحية (MHRA)، الموافقة عليه واستخدامه في المملكة المتحدة، حتى قبل ترخيصه من قبل الاتحاد الأوروبي.

وتمر المملكة المتحدة بزيادة في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد خلال الأيام الأخيرة، حيث باتت هذه الزيادة تثير مخاوف كبيرة من موجة ثانية أشد من تلك الأولى التي تعرضت لها البلاد أثناء تفشي الوباء، مارس الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً