37 حزباً معارضاً في فنزويلا توحد صفوفها لرفض الانتخابات

37 حزباً معارضاً في فنزويلا توحد صفوفها لرفض الانتخابات

انضم 37 حزباً معارضاً في فنزويلا إلى اتفاق لرفض الانتخابات البرلمانية المزمعة في 6 ديسمبر(كانون الأول) المقبل، باعتبارها “غير شرعية”، حسبما أفاد مكتب زعيم المعارضة في البلاد خوان غوايدو. وذكر مكتب غوايدو في بيان أن الموقعين اتفقوا على تحرير فنزويلا، والعودة إلى سيادة الشعب برحيل (الرئيس) نيكولاس مادورو من السلطة.وذكرت صحيفة “إل ناسيونال” اليومية أن 105 من منظمات …




الانتخابات الفنزويلية (أرشيف)


انضم 37 حزباً معارضاً في فنزويلا إلى اتفاق لرفض الانتخابات البرلمانية المزمعة في 6 ديسمبر(كانون الأول) المقبل، باعتبارها “غير شرعية”، حسبما أفاد مكتب زعيم المعارضة في البلاد خوان غوايدو.

وذكر مكتب غوايدو في بيان أن الموقعين اتفقوا على تحرير فنزويلا، والعودة إلى سيادة الشعب برحيل (الرئيس) نيكولاس مادورو من السلطة.

وذكرت صحيفة “إل ناسيونال” اليومية أن 105 من منظمات المجتمع المدني انضمت أيضاً إلى الاتفاقية، التي تم إبرامها بعد أن انشق المرشح الرئاسي السابق انريكي كابريليس والنائب البرلماني ستالين جونزاليس عن صفوف المعارضة، وشرعا في إجراء محادثات مع الحكومة بشأن المشاركة في الانتخابات التي تعهدت أحزاب المعارضة الرئيسية بمقاطعتها، ووصفتها بأنها محاولة مزيفة من مادورو لاستعادة السيطرة على الجمعية الوطنية التي تسيطر عليها المعارضة.

وقال غوايدو: “نحن نصادق على رفض عملية الاحتيال التي دعا إليها نظام الحكم الدكتاتوري يوم 6 ديسمبر(كانون الأول) المقبل”، وأعلن عن إطلاق “حملة دولية ووطنية” لإجراء انتخابات تتسم بالشفافية.

واعترفت عشرات الدول بزعيم المعارضة غوايدو باعتباره رئيساً مؤقتاً للبلاد، ولكنه لم يستطع الإطاحة بمادورو المدعوم من الجيش، والذي شهدت ولايته أزمة اقتصادية كبيرة واضطرابات سياسة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً