لقاح المكسيك قد يكون جاهزاً في الربيع

لقاح المكسيك قد يكون جاهزاً في الربيع







قالت باحثة تنسق جهود بلادها وسط السباق العالمي لترويض فيروس كورونا الذي أصاب أكثر من 26.75 مليون في العالم إن المكسيك تعمل لإنتاج اللقاحات الخاصة بها لكوفيد-19 ومن الممكن أن يكون أحدها جاهزاً في الربيع المقبل. وقالت استر أوروسكو منسقة المجموعة العلمية التي تمثل المكسيك في تحالف ابتكارات التأهب للأوبئة إن بحثا يقوم على فيروس ينقل مرض…




alt


قالت باحثة تنسق جهود بلادها وسط السباق العالمي لترويض فيروس كورونا الذي أصاب أكثر من 26.75 مليون في العالم إن المكسيك تعمل لإنتاج اللقاحات الخاصة بها لكوفيد-19 ومن الممكن أن يكون أحدها جاهزاً في الربيع المقبل.

وقالت استر أوروسكو منسقة المجموعة العلمية التي تمثل المكسيك في تحالف ابتكارات التأهب للأوبئة إن بحثا يقوم على فيروس ينقل مرض نيوكاسل بين الطيور هو الأكثر ترجيحاً لإنتاج اللقاح الأول لفيروس كورونا في المكسيك.

وقالت أوروسكو إن اللقاح جاهز لبدء المرحلة الأولى من التجارب على البشر. “إنها متقدمة… أعتقد أنه سيكون جاهزا بحلول الربيع أو بداية الصيف”.

وقالت إن تجارب لقاح شركة أفيميكس ستبدأ “بعشرات الناس”. وستشهد مرحلة ثانية مشاركة “مئات المرضى” في التجارب قبل أن يشارك آلاف المتطوعين في دراسات المرحلة الثالثة والأخيرة.

ولم ترد أفيميكس التي تصنع اللقاحات والمنتجات الدوائية للحيوانات على طلب للتعليق.

وبدأت المكسيك جهدا على المستوى الدولي لإقامة تحالفات دبلوماسية وتجارية لضمان الحصول على 200 مليون جرعة لقاح ترى أنها ستحتاج إليها لمواجهة المرض الذي أصاب أكثر من 263 ألفاً وأودى بحياة 66851 على الأقل في الدولة التي تمثل ثاني أكبر اقتصاد في أمريكا اللاتينية.

وستشارك المكسيك في التجارب السريرية للقاحات الروسية والإيطالية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً