“شخبوط الطبية” تجري أول علمية جراحية بتقنية الروبوت

“شخبوط الطبية” تجري أول علمية جراحية بتقنية الروبوت







أجرى فريق طبي في مدينة الشيخ شخبوط الطبية في أبوظبي جراحة بمساعدة الروبوت، هي الأولى من نوعها في المدينة الطبية المتكاملة، حيث أجريت الجراحة بالتزامن مع إطلاق برنامج جراحة روبوتية شامل في المستشفى في سبيل تمكين وتعزيز العمليات الجراحية محدودة التدخل وتحسين النتائج السريرية.

أجرى فريق طبي في مدينة الشيخ شخبوط الطبية في أبوظبي جراحة بمساعدة الروبوت، هي الأولى من نوعها في المدينة الطبية المتكاملة، حيث أجريت الجراحة بالتزامن مع إطلاق برنامج جراحة روبوتية شامل في المستشفى في سبيل تمكين وتعزيز العمليات الجراحية محدودة التدخل وتحسين النتائج السريرية.

وتعد مدينة الشيخ شخبوط الطبية أكبر مستشفى في الإمارات العربية المتحدة للرعاية الطبيّة الخطيرة والمعقدة، كما تمثّل مشروعًا مشتركًا بين مايو كلينك وبين شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”.

وقال الدكتور ماثيو غيتمان، المدير الطبي في المدينة الطبية وأول جراح رائد في الجراحة الروبوتية مع مايو كلينيك في الولايات المتحدة: «إن الحدث إنجاز كبير يرسخ مساعينا لتحويل مدينة الشيخ شخبوط الطبية إلى وجهة للرعاية الطبية المعقدة ويدعم جهود إمارة أبوظبي الرامية لترسيخ مكانتها كمركزًا دوليًا للرعاية الصحية، الأمر الذي يُعد دليلًا واضحًا على المزايا المتحققة من الشراكة بين شركة صحة ومايو كلينك».

وكان المريض الإماراتي الشاب يعاني من انسداد في الموصل الحويضي الحالبي (UPJ) وهو انسداد في الأنبوب (الحالب) الذي ينقل البول من الكلية إلى المثانة.

يمكن أن تؤدي هذه الحالة المرضية إلى آلام وعدوى إنتانية وحمى، وقد ينتهي الأمر، في حال عدم علاجها، إلى اعتلال في وظيفة الكلى أو تسمم الدم أو حتى الوفاة.

وأضاف: “وبفضل الاستفادة من معارف وخبرات مايو كلينيك إلى جانب ما تحمله صحة من إرث عريق في الرعاية الصحية في الإمارات العربية المتحدة، ستسهم فرقنا الجراحية بخبراتها ومؤهلاتها وتدريبها عالي المستوى في تحسين نتائج علاج المرضى والارتقاء بمعايير الرعاية في دولة الإمارات وخارجها”.

من جانبه، قال الدكتور سارفراز أحمد، استشاري جراحة المسالك البولية في مدينة الشيخ شخبوط الطبية والذي أشرف على العملية «توفر الأدوات المستخدمة في الجراحة الروبوتية للجراحين رؤية ثلاثية الأبعاد بتكبير على درجة عالية من الوضوح، إلى جانب تعزيز استخدام الأدوات بارتياح أكبر وتسهيل الوصول إلى مناطق يصعب الوصول إليها باستخدام الأساليب التقليدية”، مضيفا، “هذا فضلًا عن الفائدة العائدة على المريض والمتمثلة في تقليل خطر مضاعفات ما بعد العملية وسرعة التعافي».

وتُعد هذه العملية الجراحية الأولى علامة فارقة تؤرّخ إطلاق برنامج الجراحة الروبوتية الشامل في مدينة الشيخ شخبوط الطبية والذي سيتوسع بمرور الوقت ليشمل التخصصات الجراحية الأخرى.

وسعيًا نحو تحقيق ذلك، أشار الدكتور أحمد إلى أن فريق الجراحين في مدينة الشيخ شخبوط الطبية يخضعون لتدريب شامل وفقًا للمعايير الدولية والمعايير التي وضعها صانع نظام دافنشي للجراحة الروبوتية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً