علبة ذكية للتذكير بمواعيد الدواء في دبي

علبة ذكية للتذكير بمواعيد الدواء في دبي







دبي: إيمان عبدالله آل علي كشفت هيئة الصحة بدبي أن عدد مراجعي مركز دبي للسكري يومياً يتراوح ما بين 150 – 200 متعامل، فيما يبلغ عدد متعاملي المركز 9500 مريض، ويعمل المركز حالياً على تفعيل مبادرة مراقبة مرضى السكري عن بعد كمرحلة تجريبية على عدد بسيط من المرضى ، لتعميمه قريباً على فئة أكبر، عبر تحميل تطبيق ناطق ذكي …

emaratyah

دبي: إيمان عبدالله آل علي
كشفت هيئة الصحة بدبي أن عدد مراجعي مركز دبي للسكري يومياً يتراوح ما بين 150 – 200 متعامل، فيما يبلغ عدد متعاملي المركز 9500 مريض، ويعمل المركز حالياً على تفعيل مبادرة مراقبة مرضى السكري عن بعد كمرحلة تجريبية على عدد بسيط من المرضى ، لتعميمه قريباً على فئة أكبر، عبر تحميل تطبيق ناطق ذكي على هواتفهم، ومنح كل منهم علبة دواء ذكية، لتذكير المريض بموعد الدواء، بهدف انتظامه بوقت الدواء، ومتوقع في المرحلة اللاحقة ربط حقن الأنسولين أيضاً بالتطبيق التفاعلي لمراقبة جميع أنواع مرضى السكري، ويوفر التطبيق خاصية التواصل عن بعد مع الطبيب.
التباعد الاجتماعي
وقال عبدالله العبار، رئيس قسم الشؤون الإدارية في مركز دبي للسكري: في ظل أزمة كوفيد19، قام المركز بتقليل زيارات المرضى إلى الحد الأدنى حيث إن المركز يقدم خدماته لفئة المرضى أصحاب الأمراض المزمنة وكبار المواطنين للحفاظ على صحتهم من خلال تطبيق قاعدة التباعد الاجتماعي والبقاء في المنازل وفي الوقت ذاته يقوم الطاقم الطبي من أطباء واختصاصيين بالاتصال المباشر بالمرضى ومتابعة خططهم العلاجية وإعطائهم التوجيهات اللازمة على حسب حالتهم الصحية.
كما يقوم الأطباء والممرضون بالتعاون مع إدارة الصيدلة بإعادة تعبئة الوصفات الطبية وإرسالها إلى مقر سكن المرضى.
وأكد أن عدد مراجعين المركز يومياً يتراوح ما بين 150 – 200 متعامل، وعدد متعاملي المركز يصل إلى 9500 مريض، ويعمل المركز حالياً على تفعيل مبادرة مراقبة مرضى السكري عن بعد كمرحلة تجريبية على عدد بسيط من المرضى، لتعميمه قريباً على فئة كبيرة من المرضى.
وقال إن مبادرة مراقبة مرضى السكري عن بعد وعلى مدار اليوم، تتمثل بتحميل تطبيق ناطق ذكي على هواتف المرضى، وإعطائهم أجهزة لقياس السكري والضغط ونسبة الأكسجين في الدم، وعلبة أدوية ذكية ، تذكر المريض بموعد الدواء، بهدف انتظام المريض بوقت تناول الدواء، ويوفر التطبيق خاصية التواصل عن بعد مع الطبيب، ومراقبة القراءات للمريض على مدار اليوم، وفي حال ارتفاع القراءات عن المعدل الطبيعي يصل تحذير للطبيب، ثم إعطاء الملاحظات للمريض للحفاظ على معدل السكري.
وأكد أن البرنامج التفاعلي قيد التطوير، وتم تجريبه على 8 مرضى لديهم القابلية لاستخدام التطبيق والأجهزة، ومتوقع في المرحلة القادمة استهداف 50 مريضاً، وتالياً تعميمها على كافة المرضى لمراقبتهم عن بعد، وتذكير التطبيق الناطق لهم بتناول أدويتهم، والحفاظ على معدل السكري، ما يسهم ذلك في استقرار الحالات وتغير نمط الحياة.
الفحوص الدورية
وقالت منال آل بوفلاسة، اختصاصية تثقيف صحي ورئيس قسم التمريض: إن التطبيق لن يغني المريض عن زيارة المركز بين الحين والآخر لإجراء الفحوص الدورية للدم، بل يسهم في مضاعفة الخدمات المقدمة لمرضى السكري، وتعديل البرنامج العلاجي للمريض حسب حالته الصحية في ذات اليوم عبر المتابعة عن بعد على جميع القراءات بشكل يومي ومباشر، وفي المرحلة الحالية هناك 3 أطباء يتابعون المرضى عبر التطبيق، وفي المرحلة القادمة فإن جميع الأطباء سيحملون التطبيق ويتابعون المرضى عن بعد.
وأكدت أن العلبة الذكية للدواء تذكر المريض بضرورة تناول الدواء في وقته، وفي حال لم تفتح العلبة في الوقت المحدد ترسل إشارة تحذيرية له، ومتوقع في المرحلة اللاحقة ربط حقن الأنسولين أيضاً بالتطبيق التفاعلي لمراقبة جميع أنواع مرضى السكري.
وقالت إن فريق مركز دبي للسكري في هيئة الصحة بدبي يتألف من استشاريي أمراض الغدد الصماء والسكري، واختصاصيي الثقيف الصحي، والتغذية، والعناية بالقدم، وتصوير شبكية العين، واللياقة البدنية، والعلاج الطبيعي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً