رجال الإنقاذ في بيروت ينقبون بحثاً عن ناجين بعد شهر من الكارثة

رجال الإنقاذ في بيروت ينقبون بحثاً عن ناجين بعد شهر من الكارثة







ينقب عمال الإنقاذ بأيديهم وسط أنقاض مبنى منهار في بيروت اليوم الجمعة، بعد رصد علامات على حياة تحت تل من الركام رغم مرور شهر كامل على الانفجار المروع الذي ألحق دماراً واسعاً بالعاصمة. وقال شاهد من رويترز، إن مجموعة من العمال رفعت قطعاً خرسانية، وغيرها من أجزاء المبنى المحطم في حي الجميزة السكني، بعدما تحدث منقذون أمس الخميس عن…




أنقاض مسكن في بيروت بعد انفجار الميناء (رويترز)


ينقب عمال الإنقاذ بأيديهم وسط أنقاض مبنى منهار في بيروت اليوم الجمعة، بعد رصد علامات على حياة تحت تل من الركام رغم مرور شهر كامل على الانفجار المروع الذي ألحق دماراً واسعاً بالعاصمة.

وقال شاهد من رويترز، إن مجموعة من العمال رفعت قطعاً خرسانية، وغيرها من أجزاء المبنى المحطم في حي الجميزة السكني، بعدما تحدث منقذون أمس الخميس عن علامات على نبض وأنفاس.

وتسبب الانفجار المدمر بمرفأ بيروت في 4 أغسطس (آب) في وفاة نحو 190 شخصاً وإصابة 6000.

وهشّم الانفجار قطاعاً عريضاً من العاصمة، ودمر أحياء مثل الجميزة التي تضم العديد من المباني التقليدية القديمة انهار بعضها بعد الهزة القوية.

وضم فريق الإنقاذ متطوعين من تشيلي، ولبنانيين وعناصر من الدفاع المدني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً