الكاظمي لماكرون: العراق ملتزمة بتوسيع الشراكة مع فرنسا

الكاظمي لماكرون: العراق ملتزمة بتوسيع الشراكة مع فرنسا







صرح رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الاربعاء بأن الحكومة العراقية ملتزمة بتوسيع الشراكة مع فرنسا، مؤكداً أن العراق يدعم الاستقرار في المنطقة. وقال الكاظمي، في مؤتمر صحافي مشترك بعد اجتماعه مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إن “العراق يسعى إلى تعزيز العلاقات وتطويرها مع فرنسا وأن الأولوية في التعاون للمجال الاقتصادي والعسكري”.وبدوره، قال الرئيس الفرنسي”ناقشت مع رئيس…




الكاظمي وماكرون خلل المؤتمر الصحافي (تويتر)


صرح رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الاربعاء بأن الحكومة العراقية ملتزمة بتوسيع الشراكة مع فرنسا، مؤكداً أن العراق يدعم الاستقرار في المنطقة.

وقال الكاظمي، في مؤتمر صحافي مشترك بعد اجتماعه مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إن “العراق يسعى إلى تعزيز العلاقات وتطويرها مع فرنسا وأن الأولوية في التعاون للمجال الاقتصادي والعسكري”.

وبدوره، قال الرئيس الفرنسي”ناقشت مع رئيس الحكومة العراقية وقف التدخلات الخارجية في الشأن العراقي ، كما تطرقنا إلى خطة الطريق الموقعة بين البلدين في مختلف المجالات العسكرية والاقتصادية”.

وأضاف: “نسعى إلى تنفيذ مشاريع الطاقة ومترو بغداد ومجالات علمية وثقافية وفي مجال الصحة والدعم الانساني وخاصة في المناطق الأكثر هشاشة”.

وأضاف ماكرون أن “فرنسا تدعم العراق عسكريا لمواجهة داعش وتشارك في المعركة ضد داعش،لأن العراق عانى كثيراً من هذا التنظيم ، ونحن ندعم احترام سيادة العراق ، وندعم انفتاح العراق على المحيط الإقليمي”.

وأكد ماكرون دعم بلاده للعراق وشعبه، مشيراً إلى أن “العراق يمر بتحديات اقتصادية وأمنية”.

وقال ماكرون، خلال مباحثات عقدها في بغداد مع الكاظمي ، إن “عصابات داعش عدونا المشترك والحرب عليها لم تنته بعد”، لافتاً إلى أن “العراق يمتلك إرادة إصلاحية واضحة وفرنسا داعمة له”.

وبيّن أن “التدخلات الخارجية من شأنها إضعاف الحكومة والدولة العراقية”، مؤكدا أن “من مصلحة المجتمع الدولي دعم العراق”.

وكان الرئيس العراقي برهم صالح أكد اليوم أن بلاده مازالت بحاجة للدعم من أجل مواجهة الإرهاب والتطرف.

وقال صالح، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الفرنسي في قصر بغداد: “نثمن دور فرنسا في العراق في مواجهة الإرهاب والتطرف”.

وأضاف: “لايزال أمامنا تحديات ، ونحن بحاجة إلى دعم الاصدقاء لإعادة الاعمار في المناطق المتضررة وتجفيف منابع تمويل الإرهاب”.

وأوضح أن العراق يتطلع للقيام بدور محوري، مشدداً على ضرورة أن تكون المنطقة في حالة أمن واستقرار من خلال تعزيز دور العراق.

وقال: “لانريد أن يكون العراق ساحة للصراع بل يجب احترام سيادة العراق وعدم التدخل بشؤونه الداخلية “.

ووصل الرئيس الفرنسي صباح اليوم إلى بغداد في زيارة للعراق تركز على بدء مبادرة جديدة بالتنسيق مع الأمم المتحدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً