“الموارد البشرية” تحدد الأحكام المنظمة لسياسة العودة للمدارس في الإمارات

“الموارد البشرية” تحدد الأحكام المنظمة لسياسة العودة للمدارس في الإمارات







حددت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الأحكام والضوابط المنظمة للعودة للمدارس، ولقرار تنظيم عمل الموظفة الاتحادية، التي لها أطفال يدرسون بنظام التعلم عن بعد، لتمكين الوزارات والجهات الاتحادية من اتخاذ الإجراءات اللازمة. 6 شروط للسماح للموظفات الأمهات بالعمل عن بعد وتهدف هذه الأحكام والضوابط إلى السماح للموظفة الأم بالعمل عن بعد، إذا كانت أماً لطفل في المرحلة …




alt


حددت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الأحكام والضوابط المنظمة للعودة للمدارس، ولقرار تنظيم عمل الموظفة الاتحادية، التي لها أطفال يدرسون بنظام التعلم عن بعد، لتمكين الوزارات والجهات الاتحادية من اتخاذ الإجراءات اللازمة.

6 شروط للسماح للموظفات الأمهات بالعمل عن بعد
وتهدف هذه الأحكام والضوابط إلى السماح للموظفة الأم بالعمل عن بعد، إذا كانت أماً لطفل في المرحلة الدراسية من الصف السادس فما دون، أو من أصحاب الهمم الذين يعانون أمراضاً مزمنة، ويحتاجون إلى مرافق معهم، ويتابع التعلم عن بعد خلال العام الدراسي 2020– 2021.

عمل الموظف عن بعد

ولفت الهيئة عبر تعميم حصل 24 على نسخة منه، إلى أنه يجوز للجهة الاتحادية السماح للموظف بالعمل عن بعد، إذا حال كانت زوجته الموظفة الأم تعمل في الكادر الطبي أو التعليمي، وذلك وفقاً لشروط محددة.

6 شروط

وحددت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية 6 شروط رئيسية للموافقة على السماح للموظفة الأم بالعمل عن بعد، وهي أن تتوفر في الوظيفة التي تشغلها الموظفة المعنية الشروط والضوابط والمعايير الواردة في نظام العمل عن بعد المعتمد بقرار مجلس الوزراء رقم 27 لسنة 2020، وأن لا تؤثر الموافقة للموظفة الأم على سير العمل في الجهة الاتحادية، وأن تكون الموافقة بناء على جدول دراسي معتمد من المدرسة المسجل فيها الطفل.

أيام الدراسة فقط

ومن الشروط أيضاً أن تقتصر المرونة الواردة في هذا القرار على أيام التعلم عن بعد التي تحددها المدرسة وفق جدولها الدراسي المعتمد، والذي يفيد بأن الطفل مسجل في نظام التعلم عن بعد خلال تلك الأيام، وأن تقدم الموظفة تقريراً طبياً لجهة عملها يثبت أن طفلها من فئة أصحاب الهمم الذين سيتابعون التعلم عن بعد، وأنه من الذين يعانون من أمراض مزمنة وبحاجة إلى مرافق لهم، وأن لا تكون الموظفة الأم من الكوادر الطبية أو التعليمية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً