طبيب ترامب يكشف حقيقة إصابته بجلطة

طبيب ترامب يكشف حقيقة إصابته بجلطة







أعلن طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم، أن الرئيس لم يصب بجلطة أو يعاني مشكلات صحية خطرة، مؤكداً أنه لا يزال بصحة جيدة.

أعلن طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم، أن الرئيس لم يصب بجلطة أو يعاني مشكلات صحية خطرة، مؤكداً أنه لا يزال بصحة جيدة.

وقال الطبيب شون كونلي، في بيان: “يمكنني أن أؤكد أن الرئيس ترامب لم يتعرض لجلطة كبرى أو بسيطة أو أي حالة طارئة حادة تتعلق بالقلب والأوعية الدموية، ولم يخضع لفحص لتحديد إصابته بذلك، مثلما ورد بشكل غير صحيح في وسائل الإعلام”.

وأضاف كونلي: “الرئيس لا يزال بصحة جيدة، وليس لدي أي مخاوف بشأن قدرته على الحفاظ على الجدول الزمني الصارم الذي ينتظره. ومثلما ورد في تقريري الأخير، أتوقع أن يظل لائقاً لأداء مهام الرئاسة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً