مقتل قيادي تابع للقوات الروسية في محافظة درعا بسوريا

مقتل قيادي تابع للقوات الروسية في محافظة درعا بسوريا







قتل مسلحون مجهولون قيادياً بارزاً في القوات التابعة لروسيا في محافظة درعا جنوب سوريا اليوم الثلاثاء، كما لقي عدد من عناصر القوات الحكومية حتفهم في الرقة. وقال قيادي في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر طلب عدم ذكر اسمه لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) “أطلق مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية الرصاص على قيادي في الفيلق الخامس…




أحد المسلحين عند نقطة اشتباك (أرشيف)


قتل مسلحون مجهولون قيادياً بارزاً في القوات التابعة لروسيا في محافظة درعا جنوب سوريا اليوم الثلاثاء، كما لقي عدد من عناصر القوات الحكومية حتفهم في الرقة.

وقال قيادي في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر طلب عدم ذكر اسمه لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) “أطلق مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية الرصاص على قيادي في الفيلق الخامس التابع للقوات الروسية في محافظة درعا محمد المصري والمعروف بالصحن في بلدة الحراك في ريف درعا الشمالي الشرقي، ما أدى إلى مقتله على الفور”.

وأكد القيادي ” قام عناصر من شباب السنة الذين ينتمون للجيش السوري الحر، كان الصحن أحد قادته في بلدة بصرى الشام، بنشر عدة حواجز ولم يتمكنوا من إلقاء القبض على الفاعلين، وتشير الاتهامات إلى عناصر تابعين للقوات الحكومية السورية بعد تكرار عمليات استهداف عناصر الفيلق الخامس وأبرزها استهداف حافلة تقل عناصر من الفيلق في 20 يونيو (حزيران) الماضي، حيث قتل 12 وأصيب أكثر من 25 آخرين لدى عودتهم من دورة تدريبية في قاعدة روسية في محافظة اللاذقية”.

وكشف القيادي أن “المصري تعرض للاعتقال في شهر يونيو (حزيران) الماضي من قبل قوات الأمن السورية في مدينة دمشق رغم توقيعه على مصالحة وانضمامه للقوات الروسية التي تدخلت وأطلقت سراحه”.

وفي محافظة الرقة قالت مصادر محلية في ريف الرقة الغربي أن “ثلاثة عناصر على الأقل من القوات الحكومية قتلوا وأصيب آخرون إثر سقوط قذيفة صاروخية على تجمع للقوات الحكومية في منطقة بئر أبو قطاش قرب من منطقة الرصافة بريف الرقة الجنوبي الغربي”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً