“الهلال الأحمر” يتكفل بإيواء سكان البناية المتضررة من انفجار تمديدات الغاز في أبوظبي

“الهلال الأحمر” يتكفل بإيواء سكان البناية المتضررة من انفجار تمديدات الغاز في أبوظبي







بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تكفلت الهيئة بإيواء سكان البناية المتضررة من انفجار تمديدات الغاز في مطعم بشارع راشد بن سعيد في أبوظبي، والبالغ عددهم 38 أسرة، عدد أفرادها 208 أشخاص.

بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تكفلت الهيئة بإيواء سكان البناية المتضررة من انفجار تمديدات الغاز في مطعم بشارع راشد بن سعيد في أبوظبي، والبالغ عددهم 38 أسرة، عدد أفرادها 208 أشخاص.

وأمر سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، الهيئة باتخاذ الترتيبات اللازمة لتوفير سبل الراحة كافة للمتأثرين، وتلبية احتياجاتهم الضرورية، وعلى الفور تحركت هيئة الهلال الأحمر عبر مركزها في أبوظبي تجاه الأسر المتضررة، وقامت بحصر سكان البناية بالتعاون والتنسيق مع الجهات الرسمية المختصة، وتم نقلهم إلى عدد من الشقق الفندقية في أبوظبي، ويشرف فريق من العاملين والمتطوعين بالمركز حاليا على تيسير حياتهم وتلبية احتياجاتهم.

وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر، أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، جاءت في إطار مبادرات سموه للتخفيف عن كاهل المتأثرين في الحالات الطارئة ، وسعي سموه الدائم لتوفير الحياة الكريمة للأسر المتعففة وأصحاب الحاجات داخل الدولة، لافتا إلى أن سموه يولي القضايا الإنسانية المحلية اهتماما كبيرا، ويوجه دائما بتعزيز دور الهلال الأحمر على ساحته المحلية والتوسع و الانتشار بين الشرائح و الفئات الضعيفة وتلبية احتياجاتها في المجالات كافة.

وقال الفلاحي إن الهيئة ستقف بجانب المتأثرين، تنفيذا لتوجيهات سمو رئيس الهيئة، وانطلاقا من مسؤوليتها الإنسانية تجاههم، وحرصا منها على تهيئة ظروف ملائمة لهم لممارسة نشاطهم اليومي دون أن يتأثروا بظروف الحادث، والانتقال إلى مكان إقامة جديد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً