“أبوظبي للطفولة المبكرة” تطلق برنامجاً تدريبياً للعاملين بالحضانات في الإمارات

“أبوظبي للطفولة المبكرة” تطلق برنامجاً تدريبياً للعاملين بالحضانات في الإمارات







ترجمة لحرصها على تعزيز تنمية قطاع الطفولة المبكرة، ولضمان سلامة ورفاهية الأطفال في دور الحضانة، أعلنت هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة ضمن برنامج تكوين الصيفي 2020، وبالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ودائرة التعليم والمعرفة – أبوظبي، ومجلس الشارقة للتعليم، وهيئة الشارقة للتعليم الخاص، ومركز أبوظبي للصحة العامة، عن إطلاقها برنامجِ تدريب تخصصي يستهدف العاملين في دور الحضانة بعنوان “نعمل…




alt


ترجمة لحرصها على تعزيز تنمية قطاع الطفولة المبكرة، ولضمان سلامة ورفاهية الأطفال في دور الحضانة، أعلنت هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة ضمن برنامج تكوين الصيفي 2020، وبالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ودائرة التعليم والمعرفة – أبوظبي، ومجلس الشارقة للتعليم، وهيئة الشارقة للتعليم الخاص، ومركز أبوظبي للصحة العامة، عن إطلاقها برنامجِ تدريب تخصصي يستهدف العاملين في دور الحضانة بعنوان “نعمل لغدٍ أفضل”.

تدريب 17 ألفاً من العاملين في الحضانات على مستوى الإمارات
استكمال متطلبات البرنامج شرط استئناف عمل الحضانات والعاملين فيها
ويأتي إطلاق البرنامج بهدف رفع جاهزية الحضانات لاستقبال الأطفال في ظل الظروف الراهنة، ودعم عملية تشغيلها بالطرق الآمنة، وجعلها بيئة آمنة ومثمرة تساهم في تنمية الطفل وضمان رفاهيته.
ويتضمن البرنامج- وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه اليوم الأحد – 100 ورشة متخصصة يقدمها نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجال الطفولة المبكرة، حول دعم الحضانات بعد جائحة “كوفيد-19″، ورفع مستوى الوعي الوقائي لدى العاملين فيها، وتعريفهم بأفضل الإجراءات الوقائية التي تضمن سلامتهم وسلامة الأطفال، بالإضافة الى مجموعة من وحدات التدريب على التطوير المهني يتم تقديمها من خلال تقنيات الاتصال المرئي عبر الإنترنت، وتركز على نمو الطفل وتحسين جودة رعايته من خلال تسليط الضوء على أربعة محاور رئيسة وهي: الصحة والتغذية، وحماية الطفل، والدعم الاسري، والرعاية والتعليم المبكرين.
كما يغطي البرنامج مواضيع ضمان سلامة الأطفال والموظفين، وتطبيق إجراءات الصحة والنظافة، ودعم عودة الأطفال إلى الحضانة، وتطبيق القواعد الإرشادية التي أصدرتها الحكومة وعكسها على العمل داخل الحضانات وفق أفضل الممارسات العالمية، وأساسيات تربية وتنمية الطفل وحمايته، وتطوير الشراكات مع أولياء الأمور، إلى جانب دعم احتياجات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وتمكينهم.
ويهدف البرنامج إلى تدريب وتأهيل نحو 17 ألفاً من المديرين والمعلمين ومساعدي التدريس في دور الحضانة على مستوى الدولة، وذلك من أجل تحسين قدراتهم وتطوير خبراتهم، واكتشاف نقاط الضعف والثغرات وسدها، والتعريف بأفضل ممارسات رعاية الأطفال وضمان تطبيقها، والنهوض بالدور التربوي والتنموي للحضانات، وبناء كوادر مؤهلة وكفؤة تعزز تنمية الطفل وقادرة على تلبية احتياجاته العلمية والمعرفية والنفسية، حيث سيحصل المشاركون في البرنامج بعد استكمال التدريب على شهادات (CPD) معتمدة ومتوافقة مع CACHE، ويمكن لكافة العاملين في الحضانات المشاركة في البرنامج مجاناً من خلال زيارة الموقع الإلكتروني للهيئة www.eca.gov.ae والدخول إلى منصة الوالدين واختيار الصفحة الخاصة بتكوين، والتسجيل في البرنامج ابتداءً من اليوم (الأحد) الموافق 30 أغسطس (آب) الحالي، ولغاية 13 سبتمبر (أيلول) المقبل، تمهيداً لالتحاقهم بالعمل في الحضانات.
ودعت الهيئة من خلال شركائها مديري الحضانات والعاملين فيها على مستوى الدولة للتسجيل في البرنامج التدريبي الخاص بإعادة فتح الحضانات وتشغيلها، ليتسنى لهم استكمال متطلبات إعادة تشغيلها والسماح بمزاولة العمل بالنسبة للمعلمين، وتتضمن مراحل التدريب التسجيل الإلكتروني، وتحديد موعد التدريب، وحضور الجلسات التدريبية (الورش)، وإنهاء التقييم الإلكتروني بنجاح، والحصول على شهادة التدريب المعتمدة.
كما بينت الهيئة أن إعادة فتح الحضانات في جميع أنحاء الدولة يتطلب بحسب وزارة التربية والتعليم حضور البرنامج التدريبي من قبل الطاقم الإداري والمعلمين في الحضانة، وتحميل الوثائق المتعلقة بالخطة التشغيلية، وتقييم الوثائق من قبل المختصين، وإجراء التعديلات إن وجدت، والحصول على الموافقة المبدئية على فتح الحضانة، إضافة إلى الزيارة الميدانية لفريق التفتيش والموافقة النهائية لتشغيل الحضانة من قبل السلطة المرخِصة للحضانة، موضحة أنه يمكن الحصول على جميع الوثائق المطلوبة من خلال زيارة الرابط التالي، https://www.kinderly.ae/takween.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً