عزيزتي.. هل زوجك ينتقدك؟

عزيزتي.. هل زوجك ينتقدك؟

–>

كثيراً ما نلتقي بأشخاص نكتشف مباشرةً بأنهم ناقدون لكل ما حولهم، وقد يحتاجون هؤلاء لطريقة معينة في التعامل خاصةً أولئك اللذين ينتقون انتقاداتٍ لتوجيهها لمن حولهم. يمكننا باختصار أن نبتعد عن هؤلاء الأشخاص مباشرةً ودون أن ندخل معهم في علاقات أو جدالات…

–>


كثيراً ما نلتقي بأشخاص نكتشف مباشرةً بأنهم ناقدون لكل ما حولهم، وقد يحتاجون هؤلاء لطريقة معينة في التعامل خاصةً أولئك اللذين ينتقون انتقاداتٍ لتوجيهها لمن حولهم. يمكننا باختصار أن نبتعد عن هؤلاء الأشخاص مباشرةً ودون أن ندخل معهم في علاقات أو جدالات لا جدوى منها، ولكن ماذا لو كان هؤلاء الأشخاص هم أحد أفراد العائلة كالزوج مثلاً؟

alt
صورة توضيحية

تعاني الكثير من النساء من الزوج الناقد والذي يوجه لهن الكثير والكثير من التعليقات اللاذعة، سواءً كانت على المظهر أو الجسم أو الملابس أو التصرفات التي قد يراها لا تتناسب مع مجتمعه. فتشعر الزوجة هنا بالإحراج والحزن لأن كلمات الزوج تتسبب بجرح كبير لها، ويشكل ذلك شرخاً كبيراً بينهما، فما الحل إذاً؟ وهل هناك طريقة معينة للتعامل مع الزوج الناقد؟

اليك بعض الخطوات التي ترشدك الى كيفية التعامل مع زوجك الناقد!:

عزيزتي الزوجة عليك أولاً أن تراجعي نفسك أولاً إن كان لدى الزوج بعض الحق في كلامه ونقده لك. هل أنت مهملة لمظهرك، أو جسمك، أو في واجباتك المنزلية وأن تتعاملي مع الأمر بذكاء وتدارك سريع.

كما عليكِ أيضاً ألا تأخذي كل كلام الزوج الناقد بجدية تامة و أن تحاولي تجاهل الرد عليه بقسوة، فالأمر يحتاج منك بعض التروي والهدوء للتعامل مع انتقاداته المستفزة. عليك أن توضحي له بلطف أن كلماته تجرحك على الدوام ، وتصارحيه بأن كثرة انتقاده لك قد بات يسبب لك النفور والانزعاج، ويجرح مشاعرك دون قصد منه ربما وبأن الأمر قد يؤدي لمشاكل أكبر فيما بعد.
احرصي على أن تتمتعي بروح الدعابة والمرح وألا تقفي عند كل كلمة يقولها هذا النوع من الأزواج، بل أن تتعاملي معها بكل سلاسة وهدوء. استمعي للنقد دون حساسية وتوتر وتعاملي مع الأمر بصبر وهدوء ثم اختاري الوقت المناسب للتحدث بالأمر.

إقرا ايضا في هذا السياق:

رابط المصدر للخبر