8 مميزات خفية تتمتع بها Single woman ونصائح للحفاظ عليها

8 مميزات خفية تتمتع بها Single woman ونصائح للحفاظ عليها

نعتقد وفقاً لثقافتنا العربية أن المرأة العازبة، أو التي لا تنعم بقصة حب جدية، تشعر بالوحدة واليأس. ونغفل أحياناً أن هناك أموراً كثيرة مهمة في الحياة غير الارتباط بشخص ما، وأن العلاقات العاطفية ماهي إلا نافذة واحدة ضمن نوافذ عديدة في الحياة؛ يمكننا أن نطلّ برأسنا منها أيضاً؛ لتصل إلينا نفحات جميلة تبعث فينا روح السعادة والبهجة. هل المرأة التي …

نعتقد وفقاً لثقافتنا العربية أن المرأة العازبة، أو التي لا تنعم بقصة حب جدية، تشعر بالوحدة واليأس. ونغفل أحياناً أن هناك أموراً كثيرة مهمة في الحياة غير الارتباط بشخص ما، وأن العلاقات العاطفية ماهي إلا نافذة واحدة ضمن نوافذ عديدة في الحياة؛ يمكننا أن نطلّ برأسنا منها أيضاً؛ لتصل إلينا نفحات جميلة تبعث فينا روح السعادة والبهجة.

هل المرأة التي لا تعيش قصة حب تشعر بالحزن؟

alt

أثبتت دراسة منشورة في المجلة الأوروبية لعلم النفس الاجتماعي، أن الأشخاص العازبين غالباً ما يعتقدون أنهم غير سعداء من قبل الآخرين. وينطبق ذلك على المرأة التي تعتقد أحياناً أن كونها عازبة أو غير مرتبطة؛ هو وضع يدعو لعدم شعورها بالسعادة والاستمتاع بالحياة مع شريك حياتها.
ولكن هذه الصورة النمطية قد يشوبها عدم الصحة، وفقاً للدراسة، التي أكدت أن الأشخاص غير المرتبطين يتمتعون بمستويات رفاهية أكثر من المتزوجين أو المرتبطين، إلى جانب كثير من الفوائد في حياة خالية من العلاقات العاطفية. ويعني ذلك أن المرأة العازبة على الرغم من افتقادها لتكوين أسرة أو الدخول في علاقة جدية، إلا أنها على الجانب الآخر تتمتع بفوائد كثيرة في حياتها قد لا تتحقق إذا كانت مرتبطة بشخص ما.
لذا ننصحكِ بألا تستعجلي الارتباط والخروج من منزل والديك، فحياة العزوبية رائعة بكل ما فيها من حياة جميلة وأصدقاء وحب وذكريات تستمر مدى العمر.

مميزات حافظي عليها

أوردت الدراسة الأسباب التي تجعل العازبة أكثر سعادة من المتزوجة، بحيث ترفع عن عاتقها بعض العوائق، فصلتها الدراسة وأردفت مجموعة من النصائح للحفاظ على التوازن بين الحالتين:

1- نعمة التفكير المنظم

تحتاج الحياة بين اثنين لمجهود ذهني كبير؛ بسبب الانشغال بمستقبل الطرفين والشعور بالقلق أحياناً على شريك الحياة أو الطرف الآخر. هذه الضغوط النفسية تعيق أحياناً الاستمتاع بالحياة. وبالتالي فالمرأة المتحررة من أي علاقة زوجية تنعم بتفكير منظم؛ لعدم مرورها بضغوط نفسية إضافية في حياتها.
• النصيحة: عيشي حياتك بعفوية دونما ترتيب أو تخطيط لأجل الارتباط، واستمتعي بحياتك وبوقتك مع الأهل والأصدقاء.

2- مرونة مواجهة الحياة

يقول الخبراء إن المرأة «السينجل» Single woman يمكنها التعامل مع سقطات الحياة وصعوباتها بشكل أفضل، وذلك انطلاقاً من اعتمادها على نفسها، والذي يولد شعوراً بالاكتفاء الذاتي، كما أن التحرر من قيود العلاقات العاطفية يمنحها القدرة على أن تكون كما تريد، وأن تفعل ما يعبر عنها هي، من دون وجود شخص ما قد يساهم في إعاقة تحقيق أحلامها.
• النصيحة: لا تنسي الحالة العاطفة لديك تماماً، فهي أيضاً أحد روافد الحياة، ولابد من وجودها وعدم تجاهلها.

3- الاهتمام بالنفس أكبر

أشار الكثير من المرتبطين إلى أنهم يفتقدون ما يعبّر عن شخصياتهم، ويرجع ذلك إلى أنهم توقفوا عن القيام ببعض المهام والأنشطة بشكل مستقل. ويقول الخبراء إن المرأة تخاطر بالاهتمام بنفسها عندما تكون متزوجة؛ نظراً لضيق الوقت الذي قد يُتاح لاهتماماتها. على الجانب الآخر تستمتع المرأة «السينجل» باستقلالية أكثر، مما يتيح لها القيام بالأنشطة والأعمال التي تحبها فقط من دون مجاملة لمشاركة شخص آخر أشياء يهتم بها هو.
• النصيحة: عليكِ مراعاة من حولك بعض الشيء، مثل الأخ والأب والصديق؛ لأن الإنسان لا يستطيع أن يعيش بمفرده، وسعادته مرتبطة بسعادة من حوله أيضاً.

4- سهولة تحديد الهدف

المرأة «السينجل» أو العازبة تتمتع بفرصة لتحديد أهدافها وكيفية تحقيقها؛ لأن مجهودها الذهني لا يكون مشتتاً في قصة عاطفية، ولكن عندما تكون المرأة مرتبطة تحتاج وقتاً لتمييز ما تريده بالضبط وما يعبر عنها.
• النصيحة: شاركي الآخرين في تحديد أهدافك؛ لأنها ستكون مصدراً لسعادة جماعية.

alt

5- قضاء وقت ممتع

كونك «سينجل» قد يمنحك الفرصة لتستمتعي بلحظات سعيدة، خاصة أنه مازالت هناك فرصة لمقابلة صديق يشاركك أوقاتاً ممتعة؛ تمنحك القدرة على الاستمتاع بالحياة.
• النصيحة: لا تنسي الرغبة في الاستقرار وإنشاء أسرة؛ لأنها كيان يشبع روح الإنسان بالاستمتاع بالحياة.

6- لا مسؤولية مالية كبيرة

غالباً ما يرى الناس أن العلاقات العاطفية تتسم بميزة قدرة كلا الشريكين على تقاسم المسؤوليات والأعباء المالية. لكن الخبراء يقولون إن العزوبية يمكن أن تحفز المرأة على أن تكون أكثر اقتصاداً واستقلالية مالياً.
وفي بعض الأحيان عندما تكون المرأة عازبة لا تشارك النفقات مع شخص آخر، فإنها تدفع نفسها للتقدم وأن تكون واسعة الحيلة؛ لأنها لا تعتمد على شخص آخر لتغطية نفقاتها.
• النصيحة: وفري جزءاً من نفقاتك وادخريها؛ لأنه ليس على الإنسان إنفاق كل ما يجنيه، فاجعلي جزءاً منه لأجل عثرات الزمن.

7- الأولوية هي المشاركة

بلا شك أن المشاركة رائعة، خاصة عندما يكون لدى المرأة شخص تتشارك معه تقلبات الحياة. ولكن عندما تكون المرأة غير مرتبطة، فإنها تركز على مجالات حياتها التي تحتاج إلى عناية مثل العمل، والتواصل مع الأصدقاء، واستغراق الوقت في التركيز على التطلعات الشخصية وقضاء الوقت بمفردها. هذه الأشياء قد لا تستطيع المرأة المرتبطة القيام بها بسبب انشغالها.
• النصيحة: تذكري بعض الأولويات العائلية أيضاً؛ لأن المرأة مهما كانت؛ فهي في كنف عائلة، ويجب أن تضعي هذا في الاعتبار.

8- الثقة بالنفس

يقول الخبراء إن «الثقة تولد ثقة ذاتية»، لذلك عندما تكون المرأة بمفردها، فلا مفر أمامها من أن تكون قوية في مواجهتها لأمور الحياة، وطريقتها في التعامل معها. على الجانب الآخر؛ تعتمد المرأة «المرتبطة» أحياناً على الرجل الذي تحبه في بعض الأمور والمهام، وأحياناً يكون اعتمادها عليه غير اضطراري ولكنه يحدث.
وترى الدراسة أن أفضل العلاقات عندما يكون لدى المرأة فهم جيد لاحتياجاتها ورغباتها وقيمها، ويتوافر ذلك عندما تكون المرأة «سينجل» أو غير مرتبطة، فيما تركز على هذه الأشياء، وتمتلك ثقة ووعياً ذاتياً يخدمها في نهاية المطاف في جميع علاقاتها، وليس فقط العلاقات الرومانسية.
• النصيحة: اجعلي علاقتكِ العاطفية ترتبط بالأسرية والوظيفية وكل العلاقات؛ لأنها في النهاية تمنحكِ مزيداً من الثقة بالنفس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً