كيف تتعاملين مع رائحة الفم الكريهة عند الأطفال؟

كيف تتعاملين مع رائحة الفم الكريهة عند الأطفال؟

تعتبر رائحة الفم من المشاكل المزعجة التي تسبب لنا الإحراج لكنها تثير القلق والتساؤلات عند الأم في حال ظهورها عند أحد أطفالها. لذلك اخترنا أن نقدم في مقال اليوم أكثر تفاصيل عن هذا المشكل والتطرق للأسباب والعلاجات المتاحة حسب طبيب الأسنان محمد عبد العظيم.أسباب رائحة الفم الكريه عند الأطفال يتعرض الأطفال في مراحل عمرية مختلفة لظهور رائحة الفم: ويكون…

تعتبر رائحة الفم من المشاكل المزعجة التي تسبب لنا الإحراج لكنها تثير القلق والتساؤلات عند الأم في حال ظهورها عند أحد أطفالها. لذلك اخترنا أن نقدم في مقال اليوم أكثر تفاصيل عن هذا المشكل والتطرق للأسباب والعلاجات المتاحة حسب طبيب الأسنان محمد عبد العظيم.

أسباب رائحة الفم الكريه عند الأطفال

alt

يتعرض الأطفال في مراحل عمرية مختلفة لظهور رائحة الفم:

ويكون سببها عند الرضع الإصابة بارتجاع المريء، مشاكل في الجهاز التنفسي، الإصابة بالفتق الحجابي، التهاب اللوزتين، حساسية الأنف المزمنة، تراكم البكتريا في الفم أو وجود خراج في الفم أو التهاب اللثة.

أما بالنسبة للأطفال في عمر السنتين فتظهر الرائحة بسبب انسداد الأنف والتنفس في أغلب الأوقات من خلال الفم، حيث تتجمع البكتيريا في منطقة الفم، التهاب الجيوب الأنفية الحاد، التهابات اللثة، تناول الأطعمة المتبلة أو التي تتضمن على الثوم والبصل والجبن.

أما عند الأطفال الذين تجاوز سنهم الست سنوات فيمكن أن تكون بسبب الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والنشويات، الإصابة بتسوس الأسنان، عدم استعمال المعجون لتفريش الأسنان لفترات طويلة، والتهاب دعامات السن واللثة، وجود البلاك في الفم، فطريات الفم نتيجة تناول بعض الأدوية، جفاف الفم ونمو الجراثيم بشكلٍ مفرط على لسان الطفل.

العلاجات المنزلية المتاحة للتخلص من رائحة الفم

كيف تتعاملين مع رائحة الفم الكريهة عند الأطفال

  • الحرص على اتباع نظام غذائي غني بالخضراوات المختلفة لأنها تحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على تعزيز عمل الجهاز الهضمي وتنظيفه مما يقضي على رائحة الفم الكريهة.
  • تناول حصة واحدة في اليوم على الأقل من الفاكهة لأنها غنية بمضادات الأكسدة التي تقضي على الالتهابات في اللثة والفم.
  • التخفيف من تناول الحلوى والأطعمة الغنية بالسكريات الصناعية التي تسبب التسوس.
  • الحرص على بتنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون مرتين في اليوم وخاصة قبل النوم
  • إذا كان الطفل يعاني من جفاف الفم ينصح بشرب عصير الليمون مع النعناع حيث يساعد في زيادة إفراز اللعاب لترطيب الفم كما يفيد في القضاء على البكتيريا والجراثيم.
  • إضافة الأعشاب العطرية المطهرة للأطباق اليومية مثل البقدونس، الريحان والنعناع.
  • إذا كان الطفل في سن السنتين، فيجب القيام بتعقيم ألعاب الطفل وتنظيفها بشكل دوري لأنه غالبا ما يضعها في فمه مما يسبب تراكم واللعاب الجاف عليها لتتحول لمصدر للبكتيريا.
  • يجب أخذ الطفل للطبيب المختص لإجراء فحوصات للتأكد من عدم وجود التهابات على مستوى الحلق والفم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً