«التربية» تقصر المجموع الكلي لطلبة الـ 12 على 7 مواد

«التربية» تقصر المجموع الكلي لطلبة الـ 12 على 7 مواد

.. وبعد الحجب. ■ من المصدر أبلغ ذوو طلبة «الإمارات اليوم» بأن وزارة التربية والتعليم أزالت درجات الطلبة من «نظام درجات الطالب» (المنهل)، بعد نحو أربعة أيام من إعلان نتيجة نهاية العام الدراسي 2020/‏‏2019، وأعادتها بعد حذف مواد التصميم الإبداعي والابتكار، والتربية البدنية والصحية، والسلوك، ما تسبب في انخفاض معدلات أبنائهم.

ذوو طلبة اعتبروا أن الإجراء يخفّض معدلات أبنائهم

alt

.. وبعد الحجب. ■ من المصدر

أبلغ ذوو طلبة «الإمارات اليوم» بأن وزارة التربية والتعليم أزالت درجات الطلبة من «نظام درجات الطالب» (المنهل)، بعد نحو أربعة أيام من إعلان نتيجة نهاية العام الدراسي 2020/‏‏2019، وأعادتها بعد حذف مواد التصميم الإبداعي والابتكار، والتربية البدنية والصحية، والسلوك، ما تسبب في انخفاض معدلات أبنائهم.

وطالبوا مسؤولي الوزارة بتوضيح أسباب حذف درجات المواد الثلاث.

واكتفت الوزارة، في ردها على «الإمارات اليوم»، بالقول: «توجد فصول صيفية ذكية لتحسين نتائجهم».

وتفصيلاً، قال جوني عماد (ولي أمر طالبة): «زودت وزارة التربية والتعليم نظام درجات الطالب (المنهل) بالدرجات النهائية لطلبة الصف الـ 12 في المواد كافة، منها مواد (التصميم الإبداعي والابتكار – التربية البدنية والصحية – السلوك)، إلا أن خاصية طباعة الشهادة لم تكن متاحة أمام الطلبة، للحصول على الشهادة النهائية لإرفاقها بأوراقهم المطلوبة للتقديم في الجامعات».

وأضاف: «وفقاً للدرجات الأولى التي حملتها الوزارة على (المنهل)، فإن احتساب المعدل النهائي لطلبة الصف 12 يتم وفقاً لجمع درجات 10 مواد، إلا أن الوزارة سحبت ثلاثاً منها، واكتفت بوضع إشارة (-) وحرف دال على أن معدل الطالب في المادة يراوح بين درجتين محددتين حسب كل حرف من الحروف (A وB وC وD وF)، ما يعني عدم قدرة الطلبة على معرفة معدلاتهم النهائية في هذه المواد». ولفت إلى أن إجراء الوزارة أحدث انخفاضاً في معدل ابنته الكلي من 96.772% وهو مجموع درجات 10 مواد، إلى 94.61% بناء على مجاميع سبع مواد. وقال منصور الماحي (ولي أمر طالبة): «أثر تغيير نظام الدرجات الذي أجرته الوزارة على معدل ابنتي بشكل كبير، إذ انخفضت نسبة نجاحها من 93% إلى 90%. وبمراجعة المدرسة أبلغتنا بأن الوزارة بدلت درجاتها بحروف»، مضيفاً أن «الوزارة لم توضح من قبل أن درجات هذه المواد الثلاث غير محتسبة في المجموع الكلي للطالب». وتساءل عن سبب نشر الدرجات، ثم سحبها من «نظام درجات الطالب»، مشيراً إلى أن التغيير أخر الحصول على الشهادات لتقديمها إلى الجامعات. وتداولت «جروبات» على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لذوي طلبة تجمعوا في مبنى «سعادة المتعاملين» في الوزارة، لتقديم شكاوى ضد الإجراء، مطالبين بإجابات لاستفساراتهم حول التغييرات التي طرأت على درجات أبنائهم.


الوزارة: الفصول الصيفية الذكية فرصة لتحسين النتائج.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً