برعاية الشيخة فاطمة.. لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة تعقد اجتماعاً افتراضياً

برعاية الشيخة فاطمة.. لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة تعقد اجتماعاً افتراضياً

تحت رعاية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الشيخة فاطمة بنت مبارك، عقدت لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة، التي تدعم تمكين المرأة في صناعة النفط والغاز اجتماعها الحادي عشر لمجلس الإدارة في 8 يوليو (تموز) الجاري. وتم عقد الاجتماع افتراضياً عبر تقنية الاتصال المرئي، بحضور كل من …




alt


تحت رعاية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الشيخة فاطمة بنت مبارك، عقدت لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة، التي تدعم تمكين المرأة في صناعة النفط والغاز اجتماعها الحادي عشر لمجلس الإدارة في 8 يوليو (تموز) الجاري.

وتم عقد الاجتماع افتراضياً عبر تقنية الاتصال المرئي، بحضور كل من وزيرة دولة الدكتورة ميثاء بنت سالم الشامسي، والرئيس التنفيذي لمركز التعاون الياباني للبترول تسيوشي ناكاي، والرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للغاز الطبيعي المسال، ورئيسة لجنة إدارة لجنة الصداقة الإماراتية اليابانية للتطوير المهني للمرأة فاطمة النعيمي.

من جانبها، نقلت الدكتورة ميثاء الشامسي تحيات الشيخة فاطمة بنت مبارك، إلى أعضاء اللجنة وتقديرها لجهود العاملين المخلصة خاصة في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم.

تعزيز وتمكين المرأة
وأضافت: “نحن فخورون بما تم إنجازه منذ تأسيس اللجنة من مبادرات وأنشطة أسهمت في تعزيز دور المرأة وتمكينها مهنياً في مجال صناعة النفط والغاز”.

وتم خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين أدنوك ومركز التعاون الياباني للبترول، وتطوير الأداء المهني للمرأة وتعزيز مشاركتها وحضورها في قطاع النفط والغاز.

وناقش ممثلو أدنوك ومركز التعاون الياباني للبترول أفضل الممارسات والمبادرات التي تم تبنيها استجابة للتصدي لوباء فيروس كورونا المستجد.

التصدي لكورونا

ومن جهته، أشاد الرئيس التنفيذي لمركز التعاون الياباني للبترول تسيوشي ناكاي، بمخرجات هذا الاجتماع التي سلطت الضوء على تبادل أفضل الممارسات والحلول الذكية التي تم اتخاذها للتصدي لجائحة كورونا والمحافظة على سلامة الكوادر البشرية وضمان استمرارية الأعمال.

وفي ختام الاجتماع أعرب أعضاء اللجنة من الجانبين الإماراتي والياباني عن شكرهم وتقديرهم للشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها الكريمة، مثمنين دعمها للمرأة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً