فحص “كورونا السريع” للقادمين إلى أبوظبي للعائلات فقط حتى الجمعة

فحص “كورونا السريع” للقادمين إلى أبوظبي للعائلات فقط حتى الجمعة

أعلنت شركة طموح للرعاية الصحية عن قصر إجراء فحص الليزر بتقنية DPI للكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19، في مركز الفحص الموجود بمنطقة سيح شعيب بالاتجاه إلى أبوظبي، “فحص كورونا السريع”، على العائلات فقط لحين اطلاق رابط الحجز المسبق، وذلك بسبب الزحام الشديد من الجمهور على اجراء الفحوص لدخول الإمارة، مشيرة إلى أن فئة…

منع استقبال العمالة في مركز سيح شعيب

alt


أعلنت شركة طموح للرعاية الصحية عن قصر إجراء فحص الليزر بتقنية DPI للكشف عن الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كوفيد-19، في مركز الفحص الموجود بمنطقة سيح شعيب بالاتجاه إلى أبوظبي، “فحص كورونا السريع”، على العائلات فقط لحين اطلاق رابط الحجز المسبق، وذلك بسبب الزحام الشديد من الجمهور على اجراء الفحوص لدخول الإمارة، مشيرة إلى أن فئة العمالة غير مسموح لها إجراء الفحص في المركز نظراً لاستمرار سريان قرار منع نقل العمالة إلى داخل أو خارج أبوظبي.

وأكدت الشركة أن خدمة الحجز المسبق للفحص تهدف إلى تنظيم العمل وتلافي الزحام، خاصة وانها تعمل حاليا على مراكز فحص جديدة تتبع تقنية «دي بي آي» عند نقاط التفتيش، وذلك للتغلب على تحديات الوقت والمكان، وتطبيق المعايير والإجراءات الوقائية كافة والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

وأكد المتحدث باسم شركة طموح للرعاية الصحية عبدالله الراشدي، لـ “الإمارات اليوم”، انه تم إعداد رابط إلكتروني للتسجيل وحجز موعد مسبق لإجراء الفحص، وسيتم الإعلان عن رابط عبر القنوات الرسمية للشركة والجهات ذات الاختصاص، بحيث يتاح للراغبين في إجراء الفحص التسجيل من خلاله بالاسم ورقم الهاتف، والبيانات الشخصية لتأكيد الموعد الخاص بإجراء الفحص، مشيرا إلى أن المركز قدم أمس خدمات الفحص للعائلات فقط.

وقال: “تم تخصيص خيمة الفحص حالياً للعائلات فقط، وجاري تشيد خيمة بمساحة أكبر من الخيمة الحالية بنحو ثلاثة أضعاف، وسيتم افتتاحها خلال اليومين القادمين، وستخصص للعائلات فقط حتى يتسنى خدمتهم بشكل أفضل، كما سيتم إعادة استخدام الخيمة الحالية للأفراد العاديين، باستثناء فئة العمال نظراً لاستمرار سريان قرار منع نقل العمالة إلى داخل أو خارج الإمارة.

وأرجع الراشدي الزحام الشديد إلى قيام شركات بمخالفة الإجراءات وجلب عمالة من خارج الإمارة لإجراء فحوصات لها، مشيراً إلى أن هذا الأمر مخالف والمركز لا يقوم بعمل فحص لأي عامل حيث لا يزال قرار منع تنقل العمالة مطبق، ما يعرض هذه الشركات للمخالفة والغرامة، مشيراً إلى أنهم فوجئوا بحافلات شركات تقوم بإنزال مئات العمال وتركهم أمام المركز ما تسبب في هذا الزحام.

وحذر الراشدي من التصوير داخل المركز بدون إذن مسبق من الجهات ذات الاختصاص، مشيراً إلى أن التصوير بدون إذن يشكل جريمة يعاقب عليها القانون، كما أن نشر أو إعادة تداول فيديوهات تشكل إساءة لمؤسسات الدولة يعد جريمة أخرى يعاقب عليها بشكل صارم بقانوني تقنية المعلومات والعقوبات.

ودعا الراشدي الراغبين في دخول الإمارة إلى التخطيط وإجراء الفحوصات مسبقاً لتجنب أي زحام أو تأخير محتمل، لافتاً إلى أن دخول الإمارة لا يقتصر على إجراء الفحص في مركز “DPI” وإنما يسمح لمن يحمل نتيجة سلبية لفحص كوفيد – 19 المعتاد خلال 48 ساعة من استلام النتيجة بدخول الإمارة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً