كازاخستان تمدد الحجر الصحي

كازاخستان تمدد الحجر الصحي

قررت الحكومة الكازاخية اليوم الثلاثاء مد الحجر الصحي المفروض في البلاد حتى 2 أغسطس (آب) المقبل والذي عادت لتطبيقه يوم الخامس من الشهر الجاري بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وفقا لما أفاده رئيس الوزراء عسكر مامين. وقال المسؤول خلال اجتماع للحكومة “قررنا مد الإجراءات التقييدية في الجمهورية لأسبوعين آخرين بدءا من يوم 20 من الشهر الجاري …




قوات الأمن في كازاخستان (أرشيف)


قررت الحكومة الكازاخية اليوم الثلاثاء مد الحجر الصحي المفروض في البلاد حتى 2 أغسطس (آب) المقبل والذي عادت لتطبيقه يوم الخامس من الشهر الجاري بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وفقا لما أفاده رئيس الوزراء عسكر مامين.

وقال المسؤول خلال اجتماع للحكومة “قررنا مد الإجراءات التقييدية في الجمهورية لأسبوعين آخرين بدءا من يوم 20 من الشهر الجاري للسيطرة على الوضع الوبائي”، متعهدا بمساعدة المواطنين المتضررين من الوضع ماديا.

وكان رئيس كازاخستان، قاسم جومارت توكاييف، قد أكد أن الحجر الصحي أمر ضروري لحماية صحة المواطنين، داعيا إياهم إلى ضرورة “الامتثال الصارم” لإجراءات الحماية الذاتية.

وشهدت البلاد تسجيل 1856 حالة إصابة جديدة بكوفيد-19 خلال أمس الاثنين، وفقا لبيانات وزارة الصحة، ليصل الإجمالي إلى 61 ألفا و755 حالة، مقابل 375 حالة وفاة.

وشكك بعض الأطباء الكازاخيين بالإحصائيات الرسمية لوزارة الصحة، نظرا لأنها لا تشمل حالات الوفاة بالالتهاب الرئوي الذي يتسبب فيه بنسبة كبيرة وباء كوفيد-19، وفقا لجراح الأعصاب، مينزهيلكي بيرديوجوزدايف.

وكانت سفارة الصين في كازاخستان قد حذرت مواطنيها في البلد الواقع بآسيا الوسطى يوم 9 من الشهر الجاري من وجود “التهاب رئوي غير معروف” يتسبب في معدل وفيات أعلى بكثير من كوفيد-19 ، رغم أنها خففت الإنذار في وقت لاحق.

وأكدت وزارة الصحة الكازاخية أن هذه المعلومات “لا تتناسب مع الواقع” وأن احصائاتها تتوافق مع المبادئ التوجيهية لمنظمة الصحة العالمية.

وأفادت السفارة الصينية أن مرض الالتهاب الرئوي تسبب في وفاة 1772 شخصا، بينهم 628 فقط في يونيو (حزيران) الماضي بالبلد المجاور، بينهم مواطنون صينيون.

وطالبت ممثلة منظمة الصحة العالمية في كازاخستان، كارولين كلارينفال، الاثنين بعدم استخلاص استنتاجات بشكل مبكر حول أسباب مرض الالتهاب الرئوي وأكدت أن مجموعة من الخبراء سيزورون البلاد قريبا لتحليل أسبابه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً