علامات ندم الرجل بعد الخيانة

علامات ندم الرجل بعد الخيانة

علامات ندم الرجل بعد الخيانة، ينقسم الرجال في ردود أفعالهم بعد الخيانة إلى نوعين، النوع الأول وهو نوع لوام يوبخ نفسه بعد الخيانة ويبدي مشاعر الندم عليها، والنوع الثاني نوع غير مبالي يتعامل مع الموقف بإستهتار كما لو أنه لم يفعل شيئا على الإطلاق، ولا أنه قد تسبب في جرح أنثاه جرحا عميقا، فما هي علامات ندم الرجل …

علامات ندم الرجل بعد الخيانة، ينقسم الرجال في ردود أفعالهم بعد الخيانة إلى نوعين، النوع الأول وهو نوع لوام يوبخ نفسه بعد الخيانة ويبدي مشاعر الندم عليها، والنوع الثاني نوع غير مبالي يتعامل مع الموقف بإستهتار كما لو أنه لم يفعل شيئا على الإطلاق، ولا أنه قد تسبب في جرح أنثاه جرحا عميقا، فما هي علامات ندم الرجل بعد خيانته لأنثاه.

علامات ندم الرجل بعد الخيانة

بعد الخيانة قد تظهر بعض العلامات على الرجل تؤكد ندمه على خيانة أنثاه ومن تلك العلامات ما يلي

شعور بالخجل

الرجل بحق ينتابه شعور بالخجل والخزي بعد خيانته لأنثاه ولذلك يتأثر كثيرا أمام معرفتها بخيانته لها، لأنه يفقد شيئا هاما أمامها وهو احترامها وتقديرها له، لأن الخيانة من أشد الأفعال التي تحط من قيمة الرجل في عيون أنثاه، ولذلك يعد الشعور بالخجل من علامات ندم الرجل بعد الخيانة.

إصابته بالإحباط

الخيانة ليست حدثا عاديا و عابرا يمر مرور الكرام على أطرافه سواء من قام بها أو من طعن بخنجرها المسموم، ولذلك يشعر الرجل بمشاعر إحباط شديدة وبخاصة إذا كان محبا لأنثاه وسقط في بئر الخيانة اللعين.

شعوره بالضعف

من علامات ندم الرجل بعد الخيانة شعوره بالضعف، ذلك لأن الرجل بحق هو من يدرك التأثيرات السلبية لخيانته لأنثاه ولذلك يشعر بالضعف أمام كل المشاعر الحزينة التي تشعر بها باعتباره المتسبب الرئيسي فيها وفيما ألم بها من حزن وشجن.

شرحه للأسباب

عندما يقوم الرجل بمحاولة شرح أسباب خيانته لأنثاه ذلك يعني شعوره بالندم على خيانتها لأنه يحاول شرح الأسباب التي دفعته إلى ذلك، ولكنه لا يبرر فعلته الذميمة القاسية لأن الفرق كبير بين التبرير وذكر الأسباب، وهي علامة هامة من علامات ندم الرجل بعد الخيانة.

شعوره بالذنب

ومن علامات ندم الرجل بعد الخيانة أيضا، شعوره بالذنب تجاه أنثاه وتجاه ما يسيطر عليها من أحاسيس ومشاعر مؤلمة تحزنها وتجعلها في حالة يرثى لها.

محاولاته الإصلاح

بعد الخيانة ومع الرجل الذي يشعر بالندم عليها، نراه يحاول جاهدا المحافظة على أنثاه من خلال إصلاح نفسه وتقويمها، ومحاولته القيام بأفعال طيبة عديدة لتخفيف آثار الخيانة عليها وعلى روحها التي باتت هشة للغاية.

والسؤال الآن هل يجدي ندم الرجل على الخيانة نفعا بعد أن كان سببا في جرح عميق لأنثاه، وهل تتجاوب المرأة مع شعوره بالندم، ومتى يمكن أن تسامح المرأة الرجل بعد خيانته لها؟

يسعدنا أن تشاركونا في إبداء رأيكم بالموضوع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً