موجة جديدة محتملة من كورونا قد تؤدي لوفاة 120 ألف شخص فى بريطانيا

موجة جديدة محتملة من كورونا قد تؤدي لوفاة 120 ألف شخص فى بريطانيا

ذكر تقرير إخباري اليوم الثلاثاء، أن ثمة موجة جديدة محتملة من إصابات فيروس كورونا هذا الشتاء، تشكل خطراً على المملكة المتحدة ، ومن الممكن أن تؤدي إلى وفاة ما يصل إلى 120 ألف حالة في المستشفيات خلال الفترة من سبتمبر (أيلول) وحتى يونيو (حزيران). ونقلت وكالة “بلومبرج” للانباء عن باحثين من أكاديمية العلوم الطبية في البلاد القول إن…




alt


ذكر تقرير إخباري اليوم الثلاثاء، أن ثمة موجة جديدة محتملة من إصابات فيروس كورونا هذا الشتاء، تشكل خطراً على المملكة المتحدة ، ومن الممكن أن تؤدي إلى وفاة ما يصل إلى 120 ألف حالة في المستشفيات خلال الفترة من سبتمبر (أيلول) وحتى يونيو (حزيران).

ونقلت وكالة “بلومبرج” للانباء عن باحثين من أكاديمية العلوم الطبية في البلاد القول إن موجة ثانية من الاصابات بمرض “كوفيد-19” التنفسي الناتج عن فيروس كورونا المستجد، قد تكون أكثر خطورة من الموجة الأولى، نظراً لتعامل دائرة الصحة الوطنية مع تراكم المرضى الذين يحتاجون إلى تقييم حالاتهم وعلاجهم واحتمال تفشي الإنفلونزا الموسمية السنوية.

وتواجه المستشفيات في المملكة المتحدة عبئاً متزايداً خلال فصل الشتاء، عندما تتفاقم أمراض الجهاز التنفسي الأخرى والحالات المرضية الشائعة مثل أمراض القلب.

وقد وصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في بريطانيا إلى 291 ألفاً و691 حالة، حتى الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم الثلاثاء بتوقيت لندن، بحسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبرج للأنباء.

وأشارت البيانات إلى أن الوفيات في بريطانيا جراء الإصابة الفيروس وصلت إلى 44915 حالة.

وبلغ عدد من تعافوا من مرض “كوفيد-19” الذي يسببه الفيروس 1384 شخصاً حتى الآن .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً