اختبار سريع ورخيص لتشخيص كورونا في دقيقتين

اختبار سريع ورخيص لتشخيص كورونا في دقيقتين

طورت شركتان للتكنولوجيا في فنلندا نموذجاً جديداً من الاختبار السريع لتشخيص فيروس كورونا، بالاعتماد على شهيق الشخص خلال دقيقتين فقط، ومقابل اثنين يورو، حسب وسائل إعلام محلية. وأوضحت الشركة الأولى في بيان أن اختبارات فاعلية الجهاز بدأت في يونيو (حزيران) الجاري، بمراكز صحية في هلسينكي، وكازاخستان، وتوسعت بعد ذلك في هولندا، والولايات المتحدة. وقال البيان: …




alt


طورت شركتان للتكنولوجيا في فنلندا نموذجاً جديداً من الاختبار السريع لتشخيص فيروس كورونا، بالاعتماد على شهيق الشخص خلال دقيقتين فقط، ومقابل اثنين يورو، حسب وسائل إعلام محلية.

وأوضحت الشركة الأولى في بيان أن اختبارات فاعلية الجهاز بدأت في يونيو (حزيران) الجاري، بمراكز صحية في هلسينكي، وكازاخستان، وتوسعت بعد ذلك في هولندا، والولايات المتحدة.

وقال البيان: “إذا ثبتت فعاليته، فإن هذا الاختبار سيكون الأسرع، وربما الأرخص في العالم”.

ويجرى الاختبار بالاعتماد على شهيق الشخص 4 مرات لمدة 30 ثانية في الجهاز، الذي ترصد فيه أجهزة الاستشعار الدقيقة، وتقيس المكونات العضوية الطائرة في الهواء الخارج.
وبمجرد إرسال عينة الهواء، يرسل الجهاز البيانات إلى خادم سحابي، لتحلله الشركة الثانية باستخدام الذكاء الاصطناعي وإعادة المعلومات المستخلصة إلى الجهاز في دقيقتين.
ويتوقف نجاح الجهاز على قدرة الذكاء الاصطناعي على تحديد المؤشرات الحيوية المرتبطة بفيروس كورونا في الهواء الخارج.

وأشارت الشركة المطورة إلى أن هذا الجهاز، قد يستخدم في المستقبل لتشخيص أمراض أخرى في غضون دقائق قليلة مثل سرطان الرئة، أو الأمعاء.

وتتطلع الشركتان إلى إنتاج الجهاز قريباً وتوزيعه بين العملاء في أغسطس (آب) المقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً