فنون “نيويورك أبوظبي” يقدم عرضاً افتراضياً

فنون “نيويورك أبوظبي” يقدم عرضاً افتراضياً

أعلن مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، عن استضافته لمجموعة كورال أبوظبي، لتقديم عرض مسرحي موسيقي افتراضي يقام لأول مرة لمسرحية “كوارانتانيا مانيا”، التي تتضمن أغنيات ومقطوعات إبداعية تتناول موضوع فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك يوم الجمعة الموافق 26 يونيو (حزيران) في تمام الساعة 8 مساءً، حيث يمكن للجمهور والمتابعين مشاهدة العرض على الصفحة الرسمية الخاصة…




alt


أعلن مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، عن استضافته لمجموعة كورال أبوظبي، لتقديم عرض مسرحي موسيقي افتراضي يقام لأول مرة لمسرحية “كوارانتانيا مانيا”، التي تتضمن أغنيات ومقطوعات إبداعية تتناول موضوع فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك يوم الجمعة الموافق 26 يونيو (حزيران) في تمام الساعة 8 مساءً، حيث يمكن للجمهور والمتابعين مشاهدة العرض على الصفحة الرسمية الخاصة بمركز الفنون على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وحسب بيان للجامعة اليوم الأربعاء، يأتي عرض هذه المسرحية، بعد إلغاء مجموعة كورال أبوظبي لحفلهم الموسيقي السنوي “يونج فرانكشتاين” الذي كان من المقرر أن يختتم احتفالات مركز الفنون بالذكرى السنوية الخامسة منذ انطلاقته، والتي كانت ستعقد في نهاية يونيو الجاري. وسيضم الحفل الموسيقي الافتراضي مجموعة رائعة من أغاني الأفلام الموسيقية والعروض الموسيقية الترفيهية، التي ستسعد المشاهدين عن بعد.

وسيتخلل العرض، أداء من تقديم أفراد الكورال إلى جانب عدد من المعزوفات والأعمال المنفردة والثنائية، حيث سيحظى الجمهور بأغاني مثل أنا أستطيع المواصلة من فيلم “هرقل”، “آي كان غو ذا ديستانس” (I Can Go the Distance)، والتي جرى تغييرها إلى أغنية أنا أستطيع أن اتباعد اجتماعياً، “آي كان سوشال ديستانس” (I Can Social Distance)، وأغنية هل تريد بناء رجل الثلج من فيلم “فروزين”، “دو يو وانا بيلد إيه سنومان” (Do You Wanna Build a Snowman)، والتي أصبحت، هل تريد أن تحصل على يوم في المسبح، “دو يو وانا هاف إيه بوول داي”Do You Wanna have a Pool Day)).

وبهذه المناسبة، قال المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، بيل براغين: “تعتبر مجموعة كورال أبوظبي واحدة من أقدم الجهات المتخصصة بالفنون المسرحية في الإمارة، وعلى مدى أربعة عقود أصبحت وجهة للحياة الثقافية والاجتماعية في المدينة. وعندما بات واضحاً أننا لن نكون قادرين على تقديم عرض (يونج فرانكنشتاين) كما كان مخطط له ضمن موسمنا، جاءت دعوتنا للمجموعة لابتكار نهج آخر يقدم مواهب إبداعية للجمهور، وهو ما ابتكرته مجموعة كورال أبوظبي بأسلوب جديد وساحر ومرح من أجل أن نبقى على تواصل دائم”.

من جهتها، قالت عضو مجلس إدارة مجموعة كورال أبوظبي، كاثرين داونينغ، وإحدى أعضاء فريق الأداء: “نفخر اليوم بالإعلان عن حفلتنا الافتراضية بالتعاون مع مركز الفنون، ففي الوقت الذي تسببت به جائحة كورونا بإلغاء جميع تدريبات الكورال منذ مارس والعروض المخطط لها في يونيو للعرض الموسيقي (يونج فراكشتاين)، كان على المجموعة التوصل إلى طريقة بديلة للتعبير عن الإبداع وجلب الفرح والسعادة إلى منازل الجمهور وعائلاتهم ومعجبينا. ويتميز عرض (كوارانتانيا مانيا) بمحاكاة إبداعية ساخرة للوضع المتعلق بانتشار فيروس كورونا عن طريق الموسيقى، حيث تمت كتابة جميع المقطوعات من قبل الأعضاء أنفسهم ليأخذوا المتابعين في رحلة عاطفية مرتبطة بالحجر الصحي، لتضحك المشاهدين أحيانًا، وتبكيهم أحياناً، وتتطابق دائمًا مع جميع المشاعر. وستستضيف العرض شيرا لي سوندرز إحدى أعضاء المجموعة، كما تضم أعضاء سابقين وحاليين من أكثر من 10 دول، نتمنى من الجميع أن لا يفوتوا فرصة المشاهدة”.

وتأسست مجموعة كورال أبوظبي، لتكون أقدم مجموعة موسيقية للهواة في دولة الإمارات منذ عام 1977، وتتألف المجموعة من قدامى الأعضاء الفاعلين وكذلك المواهب الناشئة من جميع أنحاء العالم. وبعد استكمال موسمها الثالث والأربعين في عام 2020، نظمت المجموعة أكثر من 75 عرضًا على مدار تاريخها، حيث تقدم عرضين في السنة مع عرض موسيقي في الخريف ومسرحية موسيقية في الربيع. وتشمل بعض عروضهم السابقة، “الأضواء والكاميرا والغناء!”، و”الجميلة والوحش”، و”رجل الموسيقى”، و”20 درجة من برودواي!”، و”الأبطال والأوغاد”، وغيرها.

للتعرف على المزيد حول برامج مركز الفنون يرجى متابعة صفحات التواصل الاجتماعي (@NYUADArtsCenter) على فيسبوك وتويتر وانستغرام أو زيارة الموقع الإلكترونية www.nyuad-artscenter.org))

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً