إصابة 17% من سكان العاصمة البريطانية بفيروس “كورونا” المستجد

إصابة 17% من سكان العاصمة البريطانية بفيروس “كورونا” المستجد

أصيب 17% من سكان لندن و5% من إجمالي سكان بريطانيا، بشكل عام، بفيروس “كورونا” المستجد “كوفيد-19” في وقت ما، وفقا لدراسة اختبار الأجسام المضادة التي أعلن عنها، الخميس، وزير الصحة البريطاني مات هانكوك. وأوضح الوزير، خلال مؤتمر صحافي، أن هذه العينة من الاختبارات تم أخذها من عدد محدد من السكان، ولذا يجب أن تُجرى هذه الاختبارات…

إصابة 17% من سكان العاصمة البريطانية بفيروس

أصيب 17% من سكان لندن و5% من إجمالي سكان بريطانيا، بشكل عام، بفيروس “كورونا” المستجد “كوفيد-19” في وقت ما، وفقا لدراسة اختبار الأجسام المضادة التي أعلن عنها، الخميس، وزير الصحة البريطاني مات هانكوك.

وأوضح الوزير، خلال مؤتمر صحافي، أن هذه العينة من الاختبارات تم أخذها من عدد محدد من السكان، ولذا يجب أن تُجرى هذه الاختبارات بشكل أكبر ولأعداد أكبر.

وفي السياق ذاته، أعلن هانكوك أن الحكومة توصلت إلى اتفاق مع شركتي “روش” و”أبوت” للأدوية، قصد إمداد بريطانيا بـ10 ملايين من تلك الاختبارات خلال الأشهر المقبلة.

وستكون الدفعة الأولى من هذه الاختبارات جاهزة الأسبوع المقبل، لإجرائها على العاملين في نظام الصحة العامة.

وأوضح الوزير أن تطوير أجسام مضادة ضد الفيروس، “من الممكن” أن يساعد في مكافحة عدوى “كوفيد-19” مستقبلا، وأكد، في الوقت نفسه، أنه حتى هذه اللحظة لا توجد أية أدلة على أن من ظهرت نتيجتهم إيجابية “محصنون” ضد الوباء.

وسجلت بريطانيا، منذ ظهور الوباء في البلاد، 36 ألفا و46 حالة وفاة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً