تعانين من ضعف الخصوبة.. فتشي عن الـ10 أسباب التالية

تعانين من ضعف الخصوبة.. فتشي عن الـ10 أسباب التالية

هل تعانين من ضعف الخصوبة؟ قد تساعدك هذه النصائح على رفع الخصوبة، خاصة أنه تبلغ خصوبة المرأة ذروتها في أوائل العشرينيات من عمرها، وتنخفض غالباً بعد 30. اقرئي ايضا : كيف تحدّدين أيّام الخصوبة لزيادة فرص الحمل؟ ذكرت دراسة نشرت في مجلة علم الأحياء التناسلية والغدد الصماء أن ما يقرب من 10 إلى 15 في المائة من الأزواج يتأثرون بالعقم. …

هل تعانين من ضعف الخصوبة؟ قد تساعدك هذه النصائح على رفع الخصوبة، خاصة أنه تبلغ خصوبة المرأة ذروتها في أوائل العشرينيات من عمرها، وتنخفض غالباً بعد 30.

اقرئي ايضا : كيف تحدّدين أيّام الخصوبة لزيادة فرص الحمل؟

ذكرت دراسة نشرت في مجلة علم الأحياء التناسلية والغدد الصماء أن ما يقرب من 10 إلى 15 في المائة من الأزواج يتأثرون بالعقم.

أفادت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن ما يصل إلى 80 مليون امرأة في جميع أنحاء العالم قد تأثرن بالعقم حتى الآن مع انتشار أعلى بنسبة 50 في المائة في البلدان النامية.

alt

أظهرت دراسة أن الذكور وحدهم مسؤولون عن 20 إلى 30 في المائة من حالات العقم ويساهمون في 50 في المائة من الحالات.

تعرف الجمعية الأمريكية للطب التناسلي (ASRM) العقم على أنه الفشل في الحمل بعد عام أو أكثر من المحاولات. ويمكن للزوجين التخطيط لحملهما باتباع بعض النصائح التي لدينا هنا للحصول على نتيجة أفضل.

1. تتبع دورتك الشهرية

alt

الدورة الشهرية للمرأة هي 28 يوماً. تتبعي دورتك الشهرية وتأكدي مما إذا كانت دورتك منتظمة أو غير منتظمة. ضعي علامة على التقويم الخاص بك، لأنه سيساعدك في التنبؤ بموعد التبويض، وهو الوقت الذي ستفرج فيه المبايض البويضة لتكون جاهزة للإخصاب عن طريق الحيوانات المنوية. من المرجح أن تحمل المرأة إذا مارست العلاقة الحميمة في الأيام الثلاثة التي سبقت وحتى يوم الإباضة.
تحدث الإباضة عموماً في اليوم الرابع عشر تقريباً من الدورة الشهرية البالغة 28 يوماً

ممارسة العلاقة الحميمة بشكل متكرر وفقاً لدراسة نشرت في مجلة New England Journal of Medicine، فإن ممارسة العلاقة الحميمة خلال فترة ستة أيام تنتهي في يوم الإباضة يمكن أن تزيد من فرص الحمل.

alt

3. الإقلاع عن التدخين

يؤثر التدخين على الخصوبة لدى الرجال والنساء. يمكن أن يقلل من جودة الحيوانات المنوية، ويقلل من حركة الحيوانات المنوية ويزيد من خطر الحيوانات المنوية ذات الشكل غير الطبيعية، وبالتالي يقلل من قدرة الحيوانات المنوية على تخصيب البويضات.

4. احصلي على نوم جيد

يمكن أن يكون لعدم انتظام النوم ومدة النوم القصيرة أو الطويلة في الليل تأثير سلبي على الخصوبة.

alt

أظهرت دراسة أن الرجال الذين يجدون صعوبة في النوم ليلاً والذين ينامون لفترات قصيرة أو طويلة يقللون من فرص الحمل.

5. تناول الأطعمة المغذية

يمكن أن يساعد تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن الأساسية مثل الحبوب الكاملة والفواكه والخضراوات والمكسرات في تحسين خصوبتك. تناولي نظاماً غذائياً صحياً ومتوازناً لإعداد جسمك للحمل، حيث إن تناول نظام غذائي غير متوازن يزيد من الوزن، وهو المسؤول عن إحداث تغييرات في وظيفة المبيض، مما يزيد من فرص العقم.

alt

6 الحفاظ على وزن صحي

زيادة الوزن أو نقص الوزن سيزيد من فرص العقم. ذكرت دراسة أن وقت الحمل يصبح أطول لدى النساء اللواتي لديهن مؤشر كتلة الجسم (BMI) أعلى من 25 كجم/ م 2 أو أقل من 19 كجم / م 2.

alt

7. الحد من تناول الكافيين

إذا كنت تريدين الحمل، فسيتعين عليك تقليل استهلاك الكافيين. زيادة تناول الكافيين يزيد من وقت الحمل وخطر فقدان الحمل.

alt

8. تجنب التدريبات الشاقة على الرغم من أن التمرين مهم للحفاظ على صحة جسمك وصحته، إلا أن ممارسة التمارين الرياضية كثيراً أو ممارسة التمارين الشاقة المتكررة يمكن أن تتداخل مع الإباضة.

9. انتبهي إلى انخفاض الخصوبة المرتبطة بالعمر

يعتبر عمر المرأة عاملاً حيوياً في التأثير على فرص الحمل، والتي تبدأ بالفعل في الانخفاض بمقدار 25 إلى 30 عاماً. أيضاً ارتباط العقم بتقدم عمر البويضات. أظهرت بيانات الولايات المتحدة أن خطر العقم يتضاعف لدى النساء اللاتي يتراوح أعمارهن بين 35-44 سنة، مقارنة بالنساء اللواتي يتراوح أعمارهن بين 30 و34 سنة

10. تقليل التوتر

تم ربط الإجهاد النفسي، وخاصة لدى النساء اللواتي يعملن بجد، بالعقم. زيادة مستويات الإجهاد قد تغير نضج البويضات الفسيولوجية وتقلل من فرص الحمل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً