آخر الأخبار العاجلة

«بسبب الاحتيال»..تغريم شركة تأمين أميركية 6 مليارات دولار رئيس البحوث الفلكية في مصر يكشف حقيقة الصور المتداولة عن انشقاق القمر كتلة هوائية محملة بالغبار تسيطر على أجواء الإمارات فيديو للمجلس الأعلى للاتحاد أثناء انتخاب محمد بن زايد رئيساً للإمارات «نصّاب كوفيد المحظوظ».. يختفي بأموال إغاثة 463 أسرة يابانية الظفرة يخسر أمام شباب الأهلي ويعقد موقفه في صراع البقاء عجمان يسحق الوصل بالأربعة في 33 دقيقة الإمارات أول الهابطين إلى الدرجة الأولى محمد بن راشد: الله حبانا بالأخ والصديق والقائد … محمد بن زايد «تعاونية الاتحاد» تخفض أسعار 5000 سلعة

image

رفضت والدة “معنفة جدة” المعروفة بـ«الضحية منى» التنازل عن حق ابنتها مطلقاً، مشيرة إلى أنها وابنتها لن تتنازلا عن حقهما في القصاص من زوج ابنتها المعتدي، واصفة ما جرى بأنه عنف لا مثيل له.

وأكدت الأم أنها لن تقبل مبررات بأن الزوج مسحور أو مريض، وشددت بقولها: «لو تنازلت ابنتي سأقتل نفسي». وأردفت: «ابنتي مواطنة سعودية، يتيمة الأب ولها 6 إخوة، وزوجها كان في حالة غير طبيعية، وأرجح أن يكون متعاطيا لشيء ما، لكن لا أجزم بذلك». وفقاً لصحيفة “عكاظ”.

وأضافت: «البداية الأكثر عنفا كانت في شهر رجب الماضي عندما واجهت ابنتي عنفا أدى إلى حلق شعرها وضربها، وتقدمت وقتها ببلاغ وأحيل لدار الحماية، وابنتي كانت خائفة دائما على مستقبل أطفالها الثمانية، وواجهت – ما أسمته – بالطلاق الوهمي».

جراحة 9 ساعات و7 كسور

أشارت الأم إلى أن ابنتها أجرت عملية لمدة 9 ساعات وحالتها ما زالت غير مستقرة وشبه فاقدة للوعي، واتهمت الزوج الموقوف بوضع إصبعه في عينيها؛ ما تسبب في تلف عصب العين اليمنى، إضافة لإحداث مشاكل في عينها اليسرى، وخضعت لعمليات لمعالجة نحو 7 كسور متفرقة في جسدها، وتقرر منع الزيارة عن ابنتها إلى حين اكتمال التحقيقات.

ولفتت إلى أن الجريمة وقعت في منزل والد ووالدة الزوج المعنف، وأن الذي أبلغ السلطات عن الحالة هو والد الزوج وإخوانه انتصارا لحالة ابنتها.

ونوهت قائلة: «الزوج شاب عمره 33 عاما، ولا يعمل في وظيفة محددة، وأحواله المالية جيدة، إلا أنه كان يعنف أبناءه والخادمة المنزلية بطرق عدة، وأنا كنت في آخر خمسة أيام من الحادثة في منزل أسرة الزوج عندما واجهت ابنتي أبشع ممارسات العنف، آخرها ضربها بمقبض الرشاش بين عينيها، لكن عينها لم تخرج من مكانها كما تردد، والعين اليسرى أقل ضررا وما زالت ترمش بها».

أسبوع عنف وتهديد بالأولاد

وأضافت الأم: «العملية كانت لمعالجة كسر معقد وصعب، وتم عمل قص عظمي للوصول لداخل المفصل، في حين يتوقع إجراء عمليات للعين، ولجنة تراحم أبدت استعدادها للترافع عن ابنتها من خلال لجنة من 5 محاميات ومحامين، وفي انتظار إفاقتها لعمل الوكالات اللازمة».

واتهمت الزوج بأنه يواجه قضايا أخرى، لكنها لا تعلم هل حكم فيها أم لا. وذكرت أن ابنتها كانت تتسلم معونة من الضمان.

وأفادت بأن ابنتها كانت معزولة عن أسرتها ولا تجتمع بهم ولا تزورهم؛ بسبب منعها من زوجها، الذي كان يضربها باستمرار – حسب حديثها – ويهددها بحرمانها من أولادها إذا اشتكت أو تحدثت لأحد.

وكشفت أن ابنتها الضحية تعرضت للعنف على مدى أسبوع تقريبًا منذ منتصف شهر رمضان الجاري، مشيرة إلى أن المتهم حاول التستر على فعلته.

وعبرت والدة الزوجة المعنفة عن شكرها لكل من دعم وتابع حادثة ابنتها، مؤكدة أن القضاء سيقتص للضحية، وأن السلطات تستكمل التحقيقات مع الجميع ولن يفلت الجاني من العقاب.

فريق «تراحم» يتابع القضية

شكلت لجنة تراحم فريق عمل من 5 محاميات ومحامين للترافع عن معنفة جدة، ونقلت مصادر أن قسم شرطة الكندرة تولى التحقيق في الجريمة وفق الإجراءات النظامية، وصدر أمر النيابة بتوقيف الجاني احتياطيا على ذمة التحقيق إلى حين صدور التقرير الطبي بشأن الحالة واستكمال التحقيقات.

وشكل المحامي أشرف السراج رئيس لجنة المحامين في اللجنة الوطنية لرعاية السجناء وأسرهم «تراحم» فريقا من المحامين والمحاميات، برئاسته وكل من المحامي نبيل قملو، والمحامي عادل جمجوم، والمحامية نجود قاسم، والمحامية نسرين الغامدي لمتابعة قضية المعنفة.

وزار فريق عمل من المحاميات في لجنة تراحم الضحية في المستشفى، ولم يستطع الالتقاء بها لظروفها الصحية، ومنع الزيارة عنها، في حين أبدى عدد من المحامين والمحاميات استعدادهم للدفاع عنها وسط اهتمام بالغ بالحالة في مواقع التواصل الاجتماعي، منددين بالجريمة البشعة.

يذكر أن مأساة معنفة جدة أثارت غضب السعوديين عقب اعتداء زوجها عليها، متسببًا بفقدانها بصرها مؤقتا مع أضرار في عينيها، إضافة لكسور في الظهر والجمجمة والرأس والأنف والضلوع، وفق ما أعلنته شقيقتها.

وكانت الجهات الأمنية تلقت بلاغا من مستشفى بجدة، عن تعرض امرأة لاعتداء جنائي باستخدام آلة حادة، وقامت جهة الضبط باستيفاء إجراءات الاستدلال الأولية وإحالة القضية للنيابة العامة وصدر أمر النائب العام بتشكيل فريق عمل لمتابعة الحالة وإيقاف المتهم رهن التحقيق.

وضجت مواقع التواصل بقصة اعتداء زوج على زوجته، وحمل وسم «الضحية منى أنقذوها»، ووسوما مماثلة مطالبة بالقبض على الزوج ومعاقبته بأقصى عقوبة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-04-26-1.4422554

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single