ميزة جديدة للسائق الآلي في سيارات تسلا

ميزة جديدة للسائق الآلي في سيارات تسلا

كشفت تسلا عن ميزة جديدة لسياراتها ذاتية القيادة مصممة لكشف علامات التوقف وإشارات المرور. وستعمل الميزة الجديدة على إبطاء السيارة وإيقافها عندما تكتشف إشارة مرور، بما في ذلك عندما تكون إشارة المرور خضراء أو في حالة الوميض البرتقالي للإشارة.وسيتم إعلام السائق بعزم السيارة على الإبطاء والتوقف، ويجب على السائقين الضغط على محدد التروس على دواسة…




تعبيرية


كشفت تسلا عن ميزة جديدة لسياراتها ذاتية القيادة مصممة لكشف علامات التوقف وإشارات المرور.

وستعمل الميزة الجديدة على إبطاء السيارة وإيقافها عندما تكتشف إشارة مرور، بما في ذلك عندما تكون إشارة المرور خضراء أو في حالة الوميض البرتقالي للإشارة.

وسيتم إعلام السائق بعزم السيارة على الإبطاء والتوقف، ويجب على السائقين الضغط على محدد التروس على دواسة الوقود للتأكد من أنه الطريق آمن للمتابعة.

ويعد تحديث أنظمة التحكم في السرعة وأنظمة التوجيه التلقائي الخاصة بشركة السيارات الكهربائية خطوة نحو تنفيذ تعهد الرئيس التنفيذي إيلون موسك، بتحويل سيارات تسلا إلى مركبات ذاتية القيادة بالكامل في وقت لاحق من هذا العام.

لكنه هذه التحديثات تتعارض أيضاً مع التوصيات الصادرة عن مجلس سلامة النقل الوطني الأمريكي، والتي تتضمن تحديد المكان الذي يمكن أن يعمل فيه نظام Tesla Autopilot بعد أن فشل في اكتشاف المخاطر والتفاعل معها في ما لا يقل عن ثلاث حوادث مميتة.

وتحذر الشركة في المذكرة التي حصلت عليها وكالة أسوشيتد برس بأن السائقين يجب أن ينتبهوا، وأن يكونوا مستعدين لاتخاذ إجراء فوري، بما في ذلك الكبح لأن هذه الميزة قد لا تتوقف مع جميع ضوابط المرور.

وتنص المذكرة التي أصدرتها تسلا أيضاً على أنه بمرور الوقت، سيتعلم النظام من أسطول السيارات على الطرق، وسيتحكم بالسيارة شكل طبيعي أكثر.

ولم تستجب تسلا لطلبات متعددة للحصول على تفاصيل إضافية، لكن موقع Electrek.co أفاد الأسبوع الماضي أن الميزة الجديدة يتم إرسالها إلى أسطول تسلا، كجزء من تحديث عبر الإنترنت لآلاف المركبات، وأفاد الموقع أنها لن تكون متاحة حتى وقت لاحق في أجزاء أخرى من العالم.

وقالت الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة، وهي وكالة السلامة على الطرق التابعة للحكومة الأمريكية، في بيان يوم الإثنين أن الوكالة “ستراقب عن كثب هذه الميزة الجديدة”، مضيفة أن السائقين يجب أن يكونوا مستعدين للتعامل مع الحالات الطارئة.

وقال جيسون ليفين، المدير التنفيذي لمركز سلامة السيارات، وهي مجموعة مراقبة غير ربحية، إن تسلا تستخدم هذه الميزة لبيع سياراتها وجذب انتباه وسائل الإعلام، على الرغم من أنها قد لا تعمل، بحسب ما نقلت ديلي ميل البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً