ارتفاع عدد الإصابات بكورونا في الضفة الغربية وغزة واشتية يحذر

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا في الضفة الغربية وغزة واشتية يحذر

قال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية اليوم الخميس إن عدد المصابين بفيروس كورونا ارتفع إلى 84، في الضفة الغربية، وقطاع غزة. وأعلن إبراهيم ملحم في مؤتمر صحافي في رام الله، أن بين المصابين طفلة في الـ15، وطفل في الـ12، من مخالطي مصابين.وقال ملحم إنه بعد ظهور 20 إصابة جديدة منذ أمس، 7 في قطاع غزة و13 في…




رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية (أرشيف)


قال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية اليوم الخميس إن عدد المصابين بفيروس كورونا ارتفع إلى 84، في الضفة الغربية، وقطاع غزة.

وأعلن إبراهيم ملحم في مؤتمر صحافي في رام الله، أن بين المصابين طفلة في الـ15، وطفل في الـ12، من مخالطي مصابين.

وقال ملحم إنه بعد ظهور 20 إصابة جديدة منذ أمس، 7 في قطاع غزة و13 في الضفة الغربية “نمر بمرحلة حاسمة وأن الوباء بدأ يلامس مرحلة الخطر وعلينا أن نتوخى أقصى درجات الحظر وتحديداً بسبب العمال القادمين من إسرائيل”.

وقال وزير الشؤون المدنية في الحكومة الفلسطينية، حسين الشيخ، في تغريدة على توتير اليوم إنه بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس “كل الجهات المختصة تبذل جهداً مع دول العالم لجلب عينات فحص كورونا نتيجة النقص الكبير بها في فلسطين”.

وأمرت الحكومة الفلسطينية الأحد، سكان الضفة الغربية المحتلة بالبقاء في منازلهم 14 يوماً، في إجراء احترازي لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وقال رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، اليوم: “حسب تقديراتنا، الأيام القادمة ستكون أصعب من التي مضت، ليس علينا فقط بل على العالم أجمع، وعلينا التعامل بشكل دقيق مع خطر الإصابة لدى العمال القادمين من إسرائيل”.

وأضاف في بيان صحافي أنه دعا “قادة الأجهزة الأمنية إلى تشديد الإجراءات على نقاط عبور العمّال، وتشديد الإجراءات على تنقل المواطنين بين المحافظات والمدن وداخلها، وفرض إجراءات حجر بيتي مشدد، على بلدة بدّو، والقرى المحيطة لحفظ سلامة أهلها، بعد تسجيل العديد من الإصابات فيها”. وتقع بدّو في شمال غرب القدس.

وسجلت بلدة بدّو 15 إصابة بفيروس كورونا، منها 13 حالة اليوم.

وجدد اشتية “مطالبة العمال بالعودة إلى بيوتهم والالتزام بالإجراءات الصحية الفلسطينية بالحجر المنزلي، والتواصل مع الجهات الصحية المخولة إذا ظهرت أعراض المرض”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً