خراج الأسنان: معلومات هامة حوله

خراج الأسنان: معلومات هامة حوله

خراج الأسنان هو جيب القيح الذي يمكن أن يتشكل في أجزاء مختلفة من السن نتيجة لعدوى بكتيرية، فما هو أسبابه؟ وما أعراضه؟ ما المضاعفات؟ إذا تركت الأسنان المملوءة بالخراج من دون علاج، فقد تتحول الى حالة خطيرة تهدد الحياة، يعالج الأطباء خراج الأسنان عن طريق تصريفه والتخلص من العدوى. إليك التفاصيل أعراض خراج الأسنان تشمل الأعراض والعلامات الناتجة عن …

تعبيريةخراج الأسنان هو جيب القيح الذي يمكن أن يتشكل في أجزاء مختلفة من السن نتيجة لعدوى بكتيرية، فما هو أسبابه؟ وما أعراضه؟ ما المضاعفات؟

إذا تركت الأسنان المملوءة بالخراج من دون علاج، فقد تتحول الى حالة خطيرة تهدد الحياة، يعالج الأطباء خراج الأسنان عن طريق تصريفه والتخلص من العدوى. إليك التفاصيل

أعراض خراج الأسنان

تشمل الأعراض والعلامات الناتجة عن الإصابة بخراج الأسنان بما يلي:

وجع الأسنان الشديد والمستمر.

الخفقان الذي يمكن أن يشع الى عظم الفك أو الرقبة أو الأذن.

حساسية لدرجات الحرارة الساخنة أو الباردة.

حساسية لضغط المضغ أو العض.

حمى.

تورم في وجهك أو خدك.

تورم الغدد الليمفاوية تحت الفك أو في رقبتك.

الاندفاع المفاجئ للرائحة الكريهة.

شعور ملوحة في الفم.

صعوبة في التنفس أو البلع.

ألم يزداد سوءا عند الاستلقاء.

أسنان فضفاضة أي تتحرك من مكانها.

اسباب خراج الاسنان

دخول البكتيريا الى الأسنان أو اللثة يؤدي الى خراج الأسنان، مع ذلك تعتمد طريقة حدوث ذلك على نوع الخراج:

خراج محيطي، تدخل البكتيريا اللب داخل أسنانك، عادة من خلال تجويف، يشير اللب الى الجزء الداخلي الناعم من السن، يتكون هذا من الأعصاب والأنسجة الضامة والأوعية الدموية.

خراج اللثة، عادة ما تسبب أمراض اللثة هذا النوع، ولكن يمكن أن يكون أيضا نتيجة الاصابة.

Gingival abscess، جسم غريب مثل شعرة فرشاة الأسنان يندمج في اللثة.

متى يجب عليك مراجعة الطبيب؟
راجع طبيب الأسنان الخاص بك على الفور إذا كان لديك أي علامات أو أعراض خراج الأسنان، إذا كان لديك حمى أو تورم في وجهك ولا يمكنك الوصول الى طبيب الاسنان، فاذهب الى الطوارئ.

اذا كنت أيضا تعاني من ضيق التنفس، فقد تشير هذه الأعراض الى أن العدوى قد انتشرت أعمق في فكك والأنسجة المحيطة بها أو حتى في مناطق أخرى من الجسم.

سبل الوقاية من خراج الأسنان
تجنب تسوس الأسنان أمر ضروري لمنع خراج الأسنان، اعتني بأسنانك جيدا، عن طريق:

استخدام مياه الشرب المفلورة.

قم بتنظيف أسنانك مرتين على الأقل باليوم باستخدام معجون أسنان بالفلورايد.

استخدام خيط التنظيف أو منظف ما بين الأسنان يوميا.

استبدال فرشاة الأسنان كل ثلاثة أو أربعة شهور، أو كلما شعرت بأن الشعيرات لم تصبح كما كانت.

تناول طعاما صحيا، والحد من المواد السكرية.

زيارة الطبيب بشكل دوري لاجراء الفحوصات والتنظيفات المهنية.

استخدم مطهر أو شطف فم الفلورايد لاضافة طبقة اضافية لمنع الأسنان من التسوس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً