نقص التعرق.. أسباب ومخاطر

نقص التعرق.. أسباب ومخاطر

يعاني بعض الأشخاص من نقص التعرق. فما أسباب ذلك؟ للإجابة عن هذا السؤال قال الدكتور أولريش أونيموس إن نقص التعرق Hypohidrosis يعني تضاؤل كمية العرق، وفي أسوأ الحالات ينقطع العرق تماماً فيما يعرف باللاعرقية Anhidrosis.وأوضح طبيب الأمراض الجلدية الألماني أن نقص التعرق له أسباب عدة، مثل الأمراض الجلدية والأمراض العصبية والقصور الوظيفي للغدة الدرقية ونقص السوائل بالجسم.كما قد…




alt


يعاني بعض الأشخاص من نقص التعرق. فما أسباب ذلك؟

للإجابة عن هذا السؤال قال الدكتور أولريش أونيموس إن نقص التعرق Hypohidrosis يعني تضاؤل كمية العرق، وفي أسوأ الحالات ينقطع العرق تماماً فيما يعرف باللاعرقية Anhidrosis.

وأوضح طبيب الأمراض الجلدية الألماني أن نقص التعرق له أسباب عدة، مثل الأمراض الجلدية والأمراض العصبية والقصور الوظيفي للغدة الدرقية ونقص السوائل بالجسم.
كما قد يكون نقص التعرق أثراً جانبياً لبعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب وأدوية السلس البولي وفرط نشاط المثانة.

وشدد أونيموس على ضرورة استشارة الطبيب فور ملاحظة نقص التعرق، الذي غالباً ما يكون مصحوباً بجفاف الجلد والحكة، لتحديد السبب الحقيقي الكامن وراءه وعلاجه في الوقت المناسب، وذلك لتجنب المخاطر الصحية الجسيمة، التي قد تترتب عليه والمتمثلة في ارتفاع حرارة الجسم والإنهاك الحراري والتعرض لضربة الشمس وربما الموت، علماً بأن العرق يلعب دوراً مهماً في تبريد الجسم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً