كورونا يحلّ بأنغولا وأوغندا وإريتريا ويودي بأولى ضحاياه في موريشيوس

كورونا يحلّ بأنغولا وأوغندا وإريتريا ويودي بأولى ضحاياه في موريشيوس

سجلت أنغولا أول إصابتين بفيروس كورونا، كما أكدت كل من أوغندا وإريتريا أول حالة إصابة أمس السبت، بينما أعلنت موريشيوس أول حالة وفاة مع انتشار الفيروس في أنحاء أفريقيا.

سجلت أنغولا أول إصابتين بفيروس كورونا، كما أكدت كل من أوغندا وإريتريا أول حالة إصابة أمس السبت، بينما أعلنت موريشيوس أول حالة وفاة مع انتشار الفيروس في أنحاء أفريقيا.

وقالت وزيرة الصحة الأنغولية سيلفيا لوتوكوتا في إفادة إن أول حالتين بالبلاد هما لرجلين عادا من البرتغال يومي 17 و18 مارس.

وأكدت إريتريا إصابة أول حالة لرجل عمره 39 عاما وصل من النرويج. كما أكدت أوغندا أول حالة إصابة بالفيروس وهي لمواطن أوغندي (36 عاما).

وأكدت رواندا إصابة 17 شخصا بالفيروس.

وبحسب منظمة الصحة العالمية أصيب ما يزيد على ألف شخص بفيروس كورونا في أنحاء أفريقيا.

وتزداد المخاوف بشأن قدرة القارة على التصدي لارتفاع العدد مع افتقارها للمنشآت الطبية الضخمة المتاحة في الاقتصادات الأكثر تطورا.

وأعلنت زيمبابوي رصد أول حالة إصابة بالفيروس أمس الجمعة وحالة ثانية أمس السبت بينما سجلت جزيرة موريشيوس، التي رصدت 14 إصابة، أول وفاة بالفيروس وهو رجل عاد من بلجيكا.

وأغلقت بلدان أفريقية عديدة الحدود والمدارس والجامعات وحظرت التجمعات الكبيرة.

وأكدت جنوب أفريقيا، التي سجلت أكبر عدد إصابات في أفريقيا جنوب الصحراء، رصد 38 حالة جديدة ليرتفع العدد لديها إلى 240.

وتعتزم نيجيريا، أكبر الدول الأفريقية سكانا، إغلاق مطاريها الدوليين الرئيسيين في لاجوس وأبوغا ابتداء من ليل الاثنين في الوقت الذي ارتفع فيه عدد حالات الإصابة اليوم من 12 إلى 22 حالة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً