وزير الصحة السعودي: الإجراءات المتخذة كبحت انتشار كورونا

وزير الصحة السعودي: الإجراءات المتخذة كبحت انتشار كورونا

شدد وزير الصحة السعودي، توفيق الربيعة، اليوم “الجمعة”، على ضرورة البقاء في المنازل وتقليل التواصل المباشر لمواجهة فيروس كورونا المستجد، موضحاً أن عدداً كبيراً من الإصابات لا تحمل أي أعراض.

شدد وزير الصحة السعودي، توفيق الربيعة، اليوم “الجمعة”، على ضرورة البقاء في المنازل وتقليل التواصل المباشر لمواجهة فيروس كورونا المستجد، موضحاً أن عدداً كبيراً من الإصابات لا تحمل أي أعراض.

وأكد في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير المالية محمد الجدعان، أن الإجراءات المتخذة ساهمت في عدم انتشار الفيروس في البلاد، مشدداً على أن المواطن والمقيم شريكان في مواجهة كورونا.
كما أوضح أن الحفاظ على نظافة اليدين تسهم في عدم نقل الفيروس.

وتحدث وزير الصحة السعودية على أن هناك لجنة مكونة من 18 جهة حكومية تعمل معا لمواجهة آثار “كوفيد -19”.

وقال نقوم بما يعرف بالتقصي الوبائي لتحديد الإصابات وتحديد مصدر كل إصابة، مشيراً إلى أن هناك 4080 شخصاً في الحجر الطبي يتمتعون بأفضل الخدمات.

واضاف الربيعة ان “الطواقم الطبية هي خط الدفاع الأول بمواجهة الفيروس، ونبذل جهدا كبيرا لمواجهة تداعياته”، بحسب العربية نت.

وأوضح أنه لا يوجد علاج أو لقاح لـ كورونا حتى الآن، وقال “اكتشاف اللقاح وتجربته يستغرقان أشهراً عديدة”.

واشار وزير الصحة السعودي إلى ان لكل من يود الاستفسار صحياً يجب الاتصال على 937.

إلى ذلك، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية محمد العبد العالي، ، خلال المؤتمر الصحافي اليومي حول مستجدات كورونا في المملكة، أن عدد الإصابات بالفيروس بلغ 274، مضيفاً أن غالبية الإصابات جاءت من خارج المملكة، كما لفت إلى أن حالة واحدة سجلت في منشأة صحية في الرياض أعلن عنها سابقاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً