إجابات الأسئلة الأكثر تداول حول كورونا

إجابات الأسئلة الأكثر تداول حول كورونا

وفقًا لخبير الأمراض المعدية الدكتور آلان تايغ من مستشفى كليفلاند كلينك في الولايات المتحدة، ولا يوجد حتى الآن لقاح يمكن أن يمنع الإصابة بفيروس كورونا المستجد، المعروف بالاسم “كوفيد-19″، لذلك لا يمكن منع المرض، ولكن ثمّة العديد من الأشياء التي يمكن القيام بها لتقليل المخاطر، مثل التباعد الاجتماعي، والغسل المتكرر لليدين وتعقيم الأسطح باستمرار في المنزل، مثل مقابض …

وفقًا لخبير الأمراض المعدية الدكتور آلان تايغ من مستشفى كليفلاند كلينك في الولايات المتحدة، ولا يوجد حتى الآن لقاح يمكن أن يمنع الإصابة بفيروس كورونا المستجد، المعروف بالاسم “كوفيد-19″، لذلك لا يمكن منع المرض، ولكن ثمّة العديد من الأشياء التي يمكن القيام بها لتقليل المخاطر، مثل التباعد الاجتماعي، والغسل المتكرر لليدين وتعقيم الأسطح باستمرار في المنزل، مثل مقابض الأبواب مقابض صنابير المياه والهواتف المحمولة.

ومن منطلق التوعية يجيب الدكتور آلان تايغ على عدد من الأسئلة الشائعة حول حماية الفئات المجتمعية الأكثر عُرضة للإصابة بعدوى كورونا:

س: من هم الأكثر عُرضة للإصابة الشديدة بمرض فيروس كورونا؟

ج: إن الفيروس كورونا فيروس مستجدّ، لذا لا نعرف بعدُ بالضبط كيف يؤثر في مجموعات محدّدة من الأشخاص المعرضين لخطورة عالية. لكن أولئك الذين يُعتقد أنهم أكثر عُرضة لمضاعفات خطرة من الإصابة بهذا الفيروس يشملون الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، أو الذين يتناولون عقاقير تثبّط عمل الجهاز المناعي أو يعانون من حالات مرضية مزمنة مثل السرطان وارتفاع ضغط الدم وأمراض الرئة والسكري وأمراض القلب وغيرها من الحالات التي تُضعف جهاز المناعة.

س: لماذا يُعدّ الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا أكثر عرضة للخطر؟

ج: من الطبيعي أن يضعف نظام المناعة لدى الإنسان مع تقدمه في العمر، ما يصعّب على أجسامنا مقاومة العدوى.

س: ما هي الاحتياطات الإضافية التي يمكن أن يتخذها الشخص الضعيف مناعيًا، تحسبًا لانتشار فيروس كورونا؟

ج: ينبغي الأخذ بعين الاعتبار ما يلي:

سؤال الطبيب عما إذا كان من الممكن الحصول مسبقًا على كميات من العقاقير في حالة حدوث تفشٍّ للمرض في المنطقة التي يعيش بها ضعيف المناعة ما يحتّم ضرورة بقائه في المنزل لبضعة أسابيع. كما يمكن سؤال الطبيب أو الصيدلي عن إمكانية طلب العقاقير عبر الهاتف أو الإنترنت وتوصيلها إلى المنزل.

الحرص على تأمين الحاجة من الطعام والمستلزمات اليومية التي تتيح البقاء في المنزل بصورة مريحة لبضعة أسابيع في حالة الضرورة، ويساعد طلب الاحتياجات اليومية عبر الإنترنت على تجنب الاضطرار إلى الخروج.

س: كيف يمكن لشخص أن يساعد آخر عزيزًا عليه من المعرضين للمخاطر العالية؟

ج: يمكنك البدء بالتحقق من صحة الشخص العزيز عليك عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي. وقد يمكنك أيضًا أن تعرض عليه توصيل البقالة أو صرف الوصفات الطبية ووضعها على عتبة بيته حتى لا يضطر إلى الخروج. تعرّف كذلك على العقاقير التي يتناولها هذا الشخص وساعده في الحصول عليها وعلى غيرها من المستلزمات، إن أمكن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً