نتفليكس ويوتيوب تقللان جودة البث في أوروبا للحفاظ على سلاسة الشبكة

نتفليكس ويوتيوب تقللان جودة البث في أوروبا للحفاظ على سلاسة الشبكة

نتفليكس و يوتيوب تقرران تخفيض جودة عرض المحتوى بعد طلب الاتحاد الأوروبي للمساعدة بالحفاظ على الشبكة لمواجهة كورونا.أعلنت شبكة نتفليكس عن قرارها بتخفيض جودة عرض المحتوى على منصتها للمستخدمين في أوروبا بالتماشي مع طلب الاتحاد الأوروبي من أجل الحفاظ على سلاسة الشبكة في القارة العجوز في ظل سعيها للتصدي لفيروس كورونا المتفشي هناك. هذا القرار…

نتفليكس و يوتيوب تقرران تخفيض جودة عرض المحتوى بعد طلب الاتحاد الأوروبي للمساعدة بالحفاظ على الشبكة لمواجهة كورونا.

نتفليكس و يوتيوب تقللان جودة البث في أوروبا للحفاظ على سلاسة الشبكة لمواجهة كورونا

أعلنت شبكة نتفليكس عن قرارها بتخفيض جودة عرض المحتوى على منصتها للمستخدمين في أوروبا بالتماشي مع طلب الاتحاد الأوروبي من أجل الحفاظ على سلاسة الشبكة في القارة العجوز في ظل سعيها للتصدي لفيروس كورونا المتفشي هناك. هذا القرار صاحبه قرار شبيه من يوتيوب وعدد من شبكات بث الفيديو والمحتوى العالمية والمتاحة في أوروبا.

يأتي قرار الشركات والمنصات بعد طلب مدير الصناعات في الاتحاد الأوروبي لشركات الاتصالات ومنصات البث تخفيض استهلاك البيانات بين المستخدمين.

لتعلن بعدها نتفليكس بأنها ستقوم بتخفيض جودة المحتوى عالي الدقة إلى 25% خلال الشهر القادم لتقليل استهلاك البيانات بين المستخدمين.

قرار نتفليكس تبعه قرار مماثل من يوتيوب التي أعلنت عن تخفيض جودة عرض المحتوى على منصتها في أوروبا خلال الفترة القادمة لتقليل استهلاك البيانات والحفاظ على سلاسة الشبكة في القارة حتى يتسنى لجميع الناس الحصول على فرصة الوصول لشبكة الإنترنت بشكل سهل مع تصاعد أزمة فيروس كورونا.

كانت نسبة استخدام الإنترنت في المنازل وخاصة للمحتوى الترفيهي قد ارتفعت بسبب الحجر المنزلي المفروض على المواطنين في معظم البلدان.

وامتد الحال كذلك لمنصات إدارة العمل عن بعد مثل سلاك ومايكروسفت Teams التي وصلت إلى 44 مليون مستخدم يومي بالأمس.


المصدر:

CNN International

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً