معلم من الإمارات ينضم لقائمة أفضل 50 معلماً عالمياً

معلم من الإمارات ينضم لقائمة أفضل 50 معلماً عالمياً

انضم محمد مهتدي محمد، معلم التربية الخاصة في «مدرسة أنس بن النضر للتعليم الأساسي والثانوي» بالفجيرة إلى القائمة النهائية لأفضل 50 معلماً تم ترشيحهم لنيل «جائزة أفضل معلم في العالم 2020» التي تقدمها «مؤسسة فاركي» بالشراكة مع «منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة» (اليونيسكو). وتعد الجائزة التي تحتفي الآن بعامها السادس أكبر جائزة من نوعها في العالم بقيمتها البالغة …

emaratyah

انضم محمد مهتدي محمد، معلم التربية الخاصة في «مدرسة أنس بن النضر للتعليم الأساسي والثانوي» بالفجيرة إلى القائمة النهائية لأفضل 50 معلماً تم ترشيحهم لنيل «جائزة أفضل معلم في العالم 2020» التي تقدمها «مؤسسة فاركي» بالشراكة مع «منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة» (اليونيسكو). وتعد الجائزة التي تحتفي الآن بعامها السادس أكبر جائزة من نوعها في العالم بقيمتها البالغة مليون دولار أمريكي.

ووقع الاختيار على محمد مهتدي محمد للقائمة النهائية للمرشحين من بين أكثر من 12 ألف مرشح ومتقدم من أكثر من 140 دولة حول العالم.

وسيتم الإعلان عن اسم المعلم الفائز هذا العام مباشرة على خشبة المسرح في حفل السجادة الحمراء الذي سيقام في متحف التاريخ الطبيعي في لندن مساء الاثنين 12 أكتوبر/تشرين الأول 2020.

وقال صني فاركي، مؤسس «مؤسسة فاركي»: «أغتنم هذه الفرصة لأتوجه بجزيل الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله؛ لإطلاقه هذه المنصة الاستثنائية التي تحتفي بأفضل المعلمين على مستوى العالم. فقد أصبح حفل الجائزة الذي احتضنته دبي على مدار الأعوام الستة الماضية، هدية رائعة تقدمها الإمارة للعالم أجمع، وها هو اليوم سينتقل إلى مدن جديدة؛ لنشر رسالتها في كافة أنحاء العالم».

وأضاف: يكتسب الاحتفاء بمعلمي العالم أهمية غير مسبوقة في عصرنا الراهن، لاسيّما أن العالم يستهل اليوم عقداً جديداً يحفل بالعديد من التحديات الكبرى بدءاً من التغير المناخي والنزاعات إلى الفروق المتزايدة، وانتشار الأوبئة عالمياً. فبناء مستقبل أفضل للجميع مرهون بالمعلمين القادرين على إلهام الفضول والإبداع، ونقل المعرفة للأجيال القادمة.

من جهتها، قالت ستيفانيا جيانيني، مساعدة المديرة العامة للتربية في اليونيسكو: جميع أطفال العالم يستحقون التعلم على يد معلمين ملهمين يستحقون بدورهم أعلى مستويات التقدير الاجتماعي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً