الصحة العالمية: لا أحداً في مأمن من كورونا.. حتى الشباب

الصحة العالمية: لا أحداً في مأمن من كورونا.. حتى الشباب

قال رئيس بعثة منظمة الصحة العالمية في الصين بروس أيلوارد، في تصريح تداولته وسائل إعلام مختلفة أمس الأربعاء، إنه “لا يوجد شخص آمن من الفيروس القاتل”، محذراً من أن الشباب والأصحاء ما زالوا يموتون بسبب فيروس كورونا. وأكد بروس أيلوارد، الذي قاد فريق تقييم الوباء في الصين، أن هناك عدداً ينذر بالخطر من الشباب الذين عانوا من مضاعفات المرض،…




رئيس بعثة منظمة الصحة العالمية في الصين بروس أيلوارد (أرشيف)


قال رئيس بعثة منظمة الصحة العالمية في الصين بروس أيلوارد، في تصريح تداولته وسائل إعلام مختلفة أمس الأربعاء، إنه “لا يوجد شخص آمن من الفيروس القاتل”، محذراً من أن الشباب والأصحاء ما زالوا يموتون بسبب فيروس كورونا.

وأكد بروس أيلوارد، الذي قاد فريق تقييم الوباء في الصين، أن هناك عدداً ينذر بالخطر من الشباب الذين عانوا من مضاعفات المرض، مضيفاً أن “أشخاصًا لا تتجاوز أعمارهم 30 عاماً يموتون من الفيروس الذي يهدد الحياة”، وفقاً لما ذكرته صحيفة “ميل أونلاين” البريطانية أمس.

وأضاف: “عندما يواجه الجسم عدوى جديدة، فإنه يبني استجابة مناعية يمكن تنشيطها في المرة التالية التي يصاب بها، لكن مع فيروس جديد مثل كورونا المستجد، لا أحد لديه الأجسام المضادة اللازمة لمحاربته”.

وبين أن هذا يعني أن أي شخص يمكن أن يمرض، حتى لو كان يبدو بصحة جيدة أو يمر كل شتاء دون أن يتأثر بالانفلونزا أو نزلات البرد.

وقال الدكتور أيلوارد في مؤتمر في وقت سابق من هذا الشهر، “أود التأكيد أن هناك الكثير من الأشخاص في الثلاثينيات والأربعينيات والخمسينيات من العمر يموتون أيضاً”.

وأوضح: “كان لدى الأشخاص الذين يعانون من حالات مرضية مصاحبة نسبة أعلى بكثير من الموت بسبب المرض، ولكن في معظم الناس لم يكن هناك منبهات أخرى تشير إلى أنهم يمكن أن يموتوا بالفيروس”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً