هونغ كونغ تستخدم أساور إلكترونية للحد من تفشي كورونا

هونغ كونغ تستخدم أساور إلكترونية للحد من تفشي كورونا

من المزمع أن تقوم هونغ كونغ قريباً بتزويد كل شخص يصل إلى المدينة بحزام معصم إلكتروني لمراقبة وإنفاذ جهود الحجر الصحي أثناء تفشي فيروس كورونا. اعتباراً من يوم الخميس، ستضع هونغ كونغ جميع الركاب القادمين الذين كانوا في الخارج في آخر 14 يوماً، بغض النظر عما إذا كانوا مقيمين أم لا، تحت الحجر الصحي والمراقبة الطبية لمدة…




تعبيرية


من المزمع أن تقوم هونغ كونغ قريباً بتزويد كل شخص يصل إلى المدينة بحزام معصم إلكتروني لمراقبة وإنفاذ جهود الحجر الصحي أثناء تفشي فيروس كورونا.

اعتباراً من يوم الخميس، ستضع هونغ كونغ جميع الركاب القادمين الذين كانوا في الخارج في آخر 14 يوماً، بغض النظر عما إذا كانوا مقيمين أم لا، تحت الحجر الصحي والمراقبة الطبية لمدة أسبوعين.

وسيطلب من المسافرين ارتداء الأساور الإلكترونية واستخدام تطبيق الهاتف الذكي المرتبط بها للتأكد من بقائهم في الحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

وأفاد مسؤولو الصحة بأن ما لا يقل عن 181 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد في هونغ كونغ إضافة إلى أربع وفيات.

وسيُطلب من الأشخاص الذين كانوا في بلدان عالية الخطورة الأسبوعين الماضيين، البقاء في مركز الحجر الصحي لمدة 14 يوماً. وتشمل المواقع عالية الخطورة إيران وأجزاء من كوريا الجنوبية وإيطاليا ومقاطعة هوبي في الصين، حيث بدأت جائحة كورونا.

وقال مسؤولون حكوميون في بيان صحفي “الخطر في الكثير من دول وأقاليم العالم مرتفع في الوقت الحالي، ونظراً لاختلاف طريقة الترصد، لا يمكن تقييم المخاطر بناءً على عدد الحالات المؤكدة التي تم الإبلاغ عنها. سيعمل مركز الحماية الصحية على تحديث قائمة الأماكن التي يتفشى فيها فيروس كورونا بشكل نشط.”

يوجد في إيران حالياً ما يقرب من 16200 حالة إصابة بفيروس كورونا، وبلغ عدد الوفيات فيها 988 شخصاً.

يذكر أن إيطاليا، لديها أكثر من 31500 إصابة و2503 حالة وفاة، وأكدت كوريا الجنوبية أكثر من 8410 إصابة و 84 حالة وفاة، وفق ما ورد في موقع “يو إس نيوز” الإلكتروني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً