“توام” ينقذ حياة طفل أصيب بحادث دهس خطير

نجح أطباء قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى توام في إنقاذ حياة طفل (7 سنوات) من موت محقق على إثر تعرضه لحادث دهس أدى لإصابته بكسور عديدة معقدة في أجزاء مختلفة من الجسم ونزيف داخلي شديد وتهتك في الرئتين والكلى وفشل متعدد الاعضاء.

“توام” ينقذ حياة طفل أصيب بحادث دهس خطير

نجح أطباء قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى توام في إنقاذ حياة طفل (7 سنوات) من موت محقق على إثر تعرضه لحادث دهس أدى لإصابته بكسور عديدة معقدة في أجزاء مختلفة من الجسم ونزيف داخلي شديد وتهتك في الرئتين والكلى وفشل متعدد الاعضاء.

نجح أطباء قسم العناية المركزة للأطفال بمستشفى توام في إنقاذ حياة طفل (7 سنوات) من موت محقق على إثر تعرضه لحادث دهس أدى لإصابته بكسور عديدة معقدة في أجزاء مختلفة من الجسم ونزيف داخلي شديد وتهتك في الرئتين والكلى وفشل متعدد الاعضاء.

وأوضح الدكتور نضال الحشايكة، رئيس قسم العناية المركزة للأطفال في المستشفى والذي أشرف على علاج الطفل المصاب، أنه خضع لسلسلة من العمليات الجراحية تكللت جميعها بالنجاح، وقد أبدى الطفل تحسنا ملحوظا واستجابة جيدة للعلاج، حيث استفاق من الغيبوبة، وتم فصل أجهزة التنفس الإصطناعي والغسيل الكلوي عنه، ولا يزال يستكمل برنامج علاجي تأهيلي وعضوي ويخضع للملاحظة الطبية الدقيقة.

وأضاف: تم نقل الطفل بعد تعرضه للحادث يوم 15 يناير الماضي إلى مستشفى العين، حيث تلقى الإسعافات الأولية اللازمة، ثم جرى نقله إلى مستشفى توام نظرا لخطورة حالته، وتم على الفور معاينة الطفل سريريا واخضاعه لسلسلة من التحاليل الطبية المكثفة والصور الشعاعية التشخيصية للوقوف على طبيعة وأبعاد الإصابة.

وأشار إلى أن الطفل المصاب حظي بالرعاية الطبية المكثفة اللازمة بالتعاون مع عدد من الفرق الطبية من الأقسام الأخرى المعنية، كقسم كلى الأطفال، وغسيل الكلى الدموي، وجراحة العظام، وجراحة التجميل، وجراحة الأطفال، والأمراض السارية للأطفال، والجهاز العضمي للأطفال، والصيدلة السريرية، والتخدير، والأشعة التشخيصية، والتغذية، بالإضافة إلى فريق العلاج الطبيعي والتأهيل.

رابط المصدر للخبر