طالب يبتكر جهازاً ذكياً يسقي الإبل آلياً

الطالب أثناء عرض مشروعه في المدرسة. ■ من المصدر ابتكر طالب بالصف التاسع في المدرسة المتحدة الأميركية، جهازاً ذكياً يستخدم في سقي الإبل آلياً من دون تدخل بشري، بهدف الاستفادة من التكنولوجيا بطريقة ميسرة في العزب والمزارع.

طالب يبتكر جهازاً ذكياً يسقي الإبل آلياً

الطالب أثناء عرض مشروعه في المدرسة. ■ من المصدر ابتكر طالب بالصف التاسع في المدرسة المتحدة الأميركية، جهازاً ذكياً يستخدم في سقي الإبل آلياً من دون تدخل بشري، بهدف الاستفادة من التكنولوجيا بطريقة ميسرة في العزب والمزارع.

بهدف استخدام التكنولوجيا في تحويل العزبة إلى ذكية



الطالب أثناء عرض مشروعه في المدرسة. ■ من المصدر

ابتكر طالب بالصف التاسع في المدرسة المتحدة الأميركية، جهازاً ذكياً يستخدم في سقي الإبل آلياً من دون تدخل بشري، بهدف الاستفادة من التكنولوجيا بطريقة ميسرة في العزب والمزارع.

وقال الطالب سعيد محمد مسلم بن حم، لـ«الإمارات اليوم»، إن فكرة المشروع تستهدف المحافظة على الماء من الهدر والتلوث، وتقليل أخطاء العنصر البشري المتمثل في التغافل عن توفير المياه لسقي الإبل، سواء بالانشغال عن فعل ذلك أو نسيانه، إضافة إلى تقليل الأيدي العاملة، وتوفير الماء النظيف بشكل دوري للإبل، مضيفاً أنه يمكن استخدام هذا المشروع في المزارع الكبيرة للماشية والأغنام.

وشرح الطالب فكرة المشروع الذي يحمل عنوان «الاستدامة البيئية في العزب الذكية»، بأنها تعتمد على تحويل العزبة إلى ذكية من خلال استخدام التكنولوجيا في سقي الهجن كمرحلة أولى عن طريق تركيب حساسات في صنبور المياه المثبت على مشارب المياه، يعمل كلما مدّ الجمل رأسه في المشرب (إناء المياه الذي يشرب منه الجمال)، وتمنع المياه من النزول عندما يبتعد الجمل.

وأضاف: «نضمن بهذه الطريقة الذكية منع هدر المياه، وكذلك منع ركود المياه المتبقية في المشرب، ما يعرضها للتلوث»، مشيراً إلى أنه عرض فكرة مشروعه على جمعية أصدقاء البيئة التي أشادت به وأبدت دعمها له لتحقيق أهداف بيئية عدة، كما عرض فكرة المشرع في معهد الابتكار المهني (تفكير).

وتابع أنه شارك بالمشروع في جائزة الشارقة للتفوق والتميز التربوي، وفاز الملف بجائزة في فئة الطالب المتميز.

رابط المصدر للخبر