قضت محكمة الجنايات في دبي اليوم الخميس، بمعاقبة الخليجي الذي اعتدى بالضرب المبرح على زوجته في أحد فنادق الإمارة، بالحبس مدة عام.

وأمرت المحكمة بتغريم الزوج أيضاً بـ 5 آلاف درهم، لتسببه في إتلاف مقتنيات الفندق.

حالة هستيرية
وقالت الزوجة التي أنقذها حراس الفندق والمقيمين فيه من زوجها، إن”هستيريا أصابت زوجها بشكل مفاجئ، وبدأ يشك في جميع تصرفاتها، ويظن أنها تتجسس عليه لذلك اعتدى عليها”.

وأشارت الزوجة في إفادتها في تحقيقات النيابة العامة إلى أن “زوجها ضربها على رأسها وسعى لخنقها في غرفتهما الفندقية، فحاولت الهرب وفتح الباب إلا أنه أغلقه على ساقها اليمنى عدة مرات ما تسبب في إصابتها بكسر”.

صحبة طفليها
ولفتت الزوجة إلى أن حراس الفندق والمقيمين تدخلوا وأنقذوها، مؤكدة في الوقت ذاته أنها كانت في الفندق برفقة زوجها وطفليها.

ووفقاً للتقرير الطبي بعد فحص الزوجة، فإن “اعتداء الزوج أدى إلى إصابة ساقها اليمنى، وتحديد حركتها، إلى جانب انحراف في الحاجز الأنفي، ما يشكل عاهة مستديمة بـ 15%”.